• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

ميشال أوباما: خطف التلميذات في نيجيريا عمل «لا يمكن تصوره»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 11 مايو 2014

وصفت السيدة الأميركية الأولى ميشال أوباما أمس خطف أكثر من 200 تلميذة في نيجيريا بأنه عمل «لا يمكن تصوره»، مؤكدة أنه يمثل رفض المتطرفين لتعليم البنات في ظاهرة دعت إلى محاربتها.

وقالت السيدة الأولى التي ألقت لأول مرة الخطاب الأسبوعي للرئيس الذي يبث كل سبت مكان زوجها كـ«ملايين الأشخاص في العالم فأنا أُسوة بزوجي أشعر بالغضب والحزن بعد خطف أكثر من 200 فتاة نيجيرية» على يد جماعة «بو كو حرام» المتشددة.

وأضافت عشية عيد الأمهات الذي يحتفل به اليوم الأحد في الولايات المتحدة: «هذا العمل الذي لا يمكن تصوره ارتكب من قبل مجموعة إرهابية مصممة على منع الفتيات من تلقي التعليم».

وأوضحت أوباما، وهي أم لابنتين أن ما حدث في نيجيريا لم يكن حادثة معزولة. إنها حوادث تقع كل يوم عندما تعرض شابات في العام أجمع حياتهن للخطر لتحقيق طموحاتهن.

وذكرت ميشال، حالة الفتاة الباكستانية ملالا يوسفزاي، التي أُصيبت بجروح بالغة على يد طالبان بعد أن دافعت عن حق الفتيات في التعليم في بلادها. وأمس الأول دان مجلس الأمن الدولي بشدة خطف التلميذات والمجزرة، التي ارتكبت الاثنين في جاميورو نجالا(شمال شرق نيجيريا).

من جانبها اتهمت منظمة العفو الدولية الجيش النيجيري بعدم التحرك لإنقاذ الفتيات رغم علمه مسبقاً بهجوم «بوكو حرام»، وقالت المنظمة إن «شهادات قاسية جمعتها تكشف أن قوات الأمن النيجيرية لم تتحرك اثر تحذيرات تلقتها بشأن هجوم مسلح محتمل لبوكو حرام ضد المدرسة الداخلية قبل أربع ساعات من وقوعه. وسارع الجيش إلى نفي ذلك، مؤكداً أن هذه الاتهامات ما هي إلا شائعات. ولا تزال تثير عملية الخطف هذه التي لا سابق لها تعاطفاً وتضامناً دولياً.

(واشنطن- وكالات)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا