• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

رسالة إلى أمي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 30 أبريل 2015

تقية العامري

أمي الغالية:

لا أعلم ماذا أقول وماذا أكتب بل ومن أين أبتدئ..

دائماً ما يخالجني هذا السؤال: أترى سأكون يوماً ما مثلك...في حنانك وعطائك؟ أمي حين أصبحت في عمر الثلاثين أنجبتني بعد ستة من أشقائي «الذكور والإناث» لأحلق في سماء قلبك، وأكون مدللتك العنيدة، أخبرني الكثير من أقاربي عن اختلافك مع والدي في تسميتي، وكم اختلفتما كثيرا في تدليلي وتلبية طلباتي...

وأخْبرتني أنت كثيرا عن شعورك في فترة كنت بها جنيناً، انطلق صراعه مع هذه الحياة، وعن آلام تحملتها من أجل أن أرى نور هذه الدنيا.

حينما وضعتني احتفل منزلنا بي وبذكرى استقلال الكويت ورُفع علم الكويت على منزلنا.

أمي الغالية كثيرة هي المواقف التي تجعلني أقف لأهمس في أذنك: أنت أعظم أم..كيف لا تكوني بهذه العظمة وأنت من تحمل كبريائي وعنادي وإصراري رغم معرفتي أحيانا بأن ما أقوم به خطأ. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

ما رأيك في استغلال المنابر الدينية في الشأن السياسي؟

مقبول
مرفوض
لا أعرف