• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

وزير الخزانة الأميركي يبحث في الصين سياسة العملة وقضايا اقتصادية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 11 مايو 2014

قال مسؤولون كبار بوزارة الخزانة الأميركية أمس الأول، إن وزير الخزانة جاك لو، سيناقش سياسة الصين للعملة وقضايا اقتصادية أخرى أثناء زيارة إلى العملاق الآسيوي الأسبوع الجاري. وأضاف المسؤولون في مؤتمر بالهاتف مع صحفيين، أنه في حين أن بكين حققت تقدماً في التحرك نحو نظام لسعر الصرف أكثر مرونة، إلا أن اليوان الصيني يبقى مقوماً بأقل من قيمته الفعلية.

وقال أحد المسؤولين «سياسة العملة تبقى أولوية للخزانة الأميركية. من المهم أن يواصل الصينيون التحرك نحو سعر للصرف تحدده قوى السوق». وتراجعت قيمة اليوان في الأشهر القليلة الماضية. وفي أبريل الماضي، حذرت إدارة أوباما الصين -ثاني أكبر اقتصاد في العالم- من أن اليوان ضعيف جداً، وعبرت عن شكوك في التزام بكين السماح لقوى السوق بأن تحدد قيمة عملتها.

ويجعل ضعف اليوان الصادرات الصينية أرخص سعراً للمستهلكين الأميركيين، ما يلحق ضرراً بالمنتجين الأميركيين ويجعل أيضاً أسعار السلع الأجنبية أقل جاذبية للمستهلكين الصينيين. وقال مسؤولو الخزانة إن من المهم أن تتحرك الصين نحو اقتصاد يقوده الاستهلاك، وأن تحمي حقوق الملكية الفكرية وتفتح سوقها أمام الشركات الأجنبية، بما في ذلك الشركات الأميركية. وقال المسؤولون إن لو سيتوجه إلى الصين اليوم الأحد، وسيعقد اجتماعات مع المسؤولين الصينيين بعد غد الثلاثاء.

(واشنطن - رويترز)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا