• الأحد 29 شوال 1438هـ - 23 يوليو 2017م

لتنمية قدرات الطفل

«التنمية الأسرية» تطلق منصة التعليم الذاتي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 13 يوليو 2017

بدرية الكسار (أبوظبي)

 أطلقت مؤسسة التنمية الأسرية أمس منصة التعلم الذاتي للأسرة، وذلك استكمالاً للمرحلة الثانية لبرنامج تنمية قدرات الطفل«الطفولة المبكرة» الذي أطلقه سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي في مارس الماضي وتنفذه مؤسسة التنمية الأسرية، وذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد أمس في مقر المؤسسة بالمشرف بحضور مريم محمد الرميثي مدير عام المؤسسة ومديري الدوائر والمستشارين والخبراء والموظفين في المؤسسة، كما حضره عدد من ممثلي وسائل الإعلام والمهتمين في إمارة أبوظبي.

 وتعد منصة التعليم الذاتي للأسرة إحدى المبادرات الهامة ضمن برنامج تنمية قدرات الطفل «الطفولة المبكرة» التي تم إطلاقها في شهر مايو الماضي حيث تركز في رسالتها على تثقيف أولياء الأمور في كيفية العامل مع الأطفال باعتبارهم خبراء حقيقيين يقومون على تنشئة أبنائهم، وتقع على عاتقهم مسؤولية تزويد الأسرة بالمعارف والموارد اللازمة لدعم نمو وتطوّر أطفالهم منذ الولادة، لضمان اكتساب كل طفل المهارات الضرورية لبناء معارفه ورغباته وتعزيز قدراته، وتنمية مواهبه لينطلق مدركاً متمكناً من فهم ذاته مقبلاً نحو العالم والمستقبل بشكل أفضل. وقالت مريم الرميثي: «إن برنامج تنمية قدرات الطفل ( الطفولة المبكرة ) الذي تشرّفَت مؤسسة التنمية الأسرية بإطلاق المرحلة الأولى منهُ في شهر مارس الماضي قد حقق منذ إطلاقه العديد من النتائج المتميزة سواء على مستوى الورش التدريبية، أو البرامج الأخرى المصاحبة له».

 وأضافت: «في هذا الصدد فقد تم تنفيذ عدد كبير من ورش العمل التوعوية والتدريبية التي استهدفت الموظفين المراد تأهيلهم كمُثقفين للأسر وأولياء الأمور والأطفال، حيث تم تنفيذ ثلاثُ ورشِ عمل تدريبية وتأهيلية تخصصية لموظفي مؤسسة التنمية الأسرية شارك فيها 26 موظفاً وموظفة، كما تم تنفيذ عدد 16 ورشة عمل موجهة للأطفال، إضافة إلى تنفيذ 9 ورش عمل موجهة لأولياء الأمور وأطفالهم في أبوظبي والعين والظفرة».

وذكرت أنه في شهر مايو الماضي أطلقت مؤسسة التنمية الأسرية مشروع «منصة الأسرة»، وهي مبادرة متخصصة في مجال الإعلام الأسري الاجتماعي، وتعتبر إحدى المراحل التكميلية لبرنامج منصة التعليم الذاتي للأسرة والتي تهدف إلى توحيد الجهود الإعلامية التوعوية من المؤسسات العاملة كافة في قطاع التنمية الاجتماعية.

وقالت: استكمالاً لمراحل المشروع، نعلن عن إطلاق إحدى مبادرات المرحلة الثالثة من برنامج تنمية قدرات الطفل (الطفولة المبكرة) وهي منصة «التعليم الذاتي للأسرة»، والتي تهدف إلى تمكين أولياء الأمور من الاستفادة من المصادر التعليمية المختلفة في مجال الطفولة المبكرة، والتي تتوفر من خلال المنصة في موقع مؤسسة التنمية الأسرية الإلكتروني، ويتم تحديثها بشكل ٍ دوري بالمعلومات الخاصة بالطفولة المبكرة، كما تهدف المنصة إلى إيجاد بيئة إعلاميةٍ تفاعلية يتم من خلالها إجراء محادثات متخصصة تهم الأسرة بكافة أفرادها.

وأوضحت الرميثي أن المنصة الأسرية الجديدة تعتبر مكتبة متكاملة تضم مجموعة من الأفلام التربوية التي لا تزيد مدتها عن دقيقتين يتم تحديثها بشكل دوري وباللغتين العربية والإنجليزية لأسر الأطفال من عمر 0 حتى 5 أعوام، كما تحتوي على مجموعة ألعاب تربوية تمكّن الأسرة من تعزيز الجوانب النمائية لدى الطفل وتمارس بشكل يومي في المنزل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا