• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

أزمة في ألمانيا بسبب زراعة المحاصيل المعدلة وراثياً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 11 مايو 2014

لايزال صمت صناع السياسة في ألمانيا بشأن المحاصيل المهندسة وراثيا يخيم بظلاله على الائتلاف الذي تشكل قبل نحو ستة أشهر من دون أن تظهر مؤشرات تذكر على التوصل لأرضية مشتركة بين الأحزاب الحاكمة.

وقالت باربره هندريكس وزيرة البيئة الألمانية لراديو ألمانيا أمس الأول إن الحزب الديمقراطي الاشتراكي الذي تنتمي له - والذي يعارض إنتاج المحاصيل المعدلة وراثيا إلى جانب حزب الاتحاد الاجتماعي المسيحي المحافظ في جنوب البلاد - لم يتوصلا بعد لاتفاق في هذا الشأن مع حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي الذي تتزعمه المستشارة انجيلا ميركل والذي يحبذ الاستعانة بالمحاصيل المحورة وراثيا.

وقالت هندريكس لمحطة إن دي آر إنفو الإذاعية التي تتخذ من هامبورج مقرا لها “حتى الآن لم نتوصل في الحكومة لرأي موحد في هذا الصدد”.

ويتناقض موقف ألمانيا التي لم تتخذ قرارا بعد بشأن المحاصيل المهندسة وراثيا مع فرنسا التي وافق برلمانها يوم الاثنين الماضي بصفة نهائية على قانون يحظر زرع أي نوع من أصناف الذرة المهجنة وراثيا.

(هامبورج - رويترز)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا