• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

نفسيا: كيف تحقق النجاح المهني؟

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 29 أبريل 2015

د.شريف عرفة (أبوظبي)

يقضي كثير من الناس في عملهم وقتا أطول مما يقضونه مع أسرهم أو في ممارسة هواياتهم، خصوصا هؤلاء المدفوعون بقيم العمل و النجاح المهني و تحقيق الذات. لذلك انصبت الدراسات مؤخرا علي هذه الفترة التي تشكل معظم حياتنا، لفهمها و معرفة كيف يعيش الإنسان فيها بطريقة صحيحة. فظهرت مفاهيم جديدة مثل أماكن العمل الإيجابية والمواطنة المؤسسية، وبدأ علماء النفس الإيجابي يدلون بدلوهم في المسألة بعد أن كانت حكرا على خبراء الإدارة، على اعتبار أنهم معنيون بدراسة عناصر القوة في النفس البشرية وكيفية تنميتها، كالدافعية للإنجاز والإنتاج وتحقيق الأهداف بشكل أفضل، فوجدوا أشياء مثيرة للاهتمام. فبالإضافة للمهارات الإدارية و التنظيمية المعروفة التي يحتاج الإنسان لتنميتها كي ينجح وظيفيا، وجدوا أن هناك عوامل نفسية أيضا، لها علاقة بالنجاح المهني. وإليكم بعض ما توصلت له الدراسات مؤخرا في هذا الموضوع.

 

 تزوج شخصا مثابرا 

طرح أحد الباحثين سؤالا عجيبا: هل شخصية شريك حياتك، تؤثر في نجاحك المهني؟ ولمعرفة الإجابة، قام العلماء  بدراسة حللوا فيها شخصيات مجموعة كبيرة من الناس، وقارنوها بمستوى دخل شركاء حياتهم.

وجدوا أن هناك صفات معينة في شريك حياتك يمكنها أن تؤثر فعلا في مدى رضاك عن عملك و ارتفاع دخلك و احتمال ترقيتك. و هذه الصفة بلغة علماء نفس الشخصية هي "يقظة الضمير". لا علاقة لها بالأحكام الأخلاقية كما قد يوحى الاسم، بل هي أشبه بما نقول بالعامية أن فلانا "بيشتغل بضمير" أي أنه: يتحمل المسؤولية ، مجتهد ،يستطيع التحكم في ذاته، مستقل، مرتب، طموح و مثابر. و هي صفات اسماها علماء نفس الشخصية ،لسبب ما، يقظة الضمير.

... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا