• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

استجابة لتوجيهات القيادة

«محمد بن راشد الخيرية» تنشئ غرفة عمليات لإغاثة نيبال

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 29 أبريل 2015

دبي (الاتحاد)

دبي (الاتحاد)

تنفيذاً للتوجيهات السامية للقيادة الرشيدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وأوامر صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بتقديم مساعدات إنسانية عاجلة للمتضررين من الزلزال الذي ضرب نيبال، أنشأت مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية غرفة عمليات لإدارة عمليات الغوث والمساعدة الإنسانية إلى المتضررين من الزلزال المدمر، الذي ضرب نيبال، وأوقع الكثير من الأضرار في الممتلكات والأرواح في المناطق المتأثرة.

وصرح المستشار إبراهيم بوملحة مستشار سمو حاكم دبي للشؤون الإنسانية والثقافية نائب رئيس مجلس أمناء مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية بأن المؤسسة- فور تلقيها التوجيهات السامية من القيادة الرشيدة بالتحرك العاجل لمساعدة المتضررين في نيبال وتقديم المساعدات اللازمة وإجراء الاتصالات الضرورية ووضع خطة إغاثة عاجلة، تقوم بموجبها بتحديد نوع المساعدات اللازمة والسريعة التي يحتاج إليها الأهالي هناك. وأوضح بوملحة أن المؤسسة خصصت ميزانية لعمليات الإغاثة الضرورية، بناءً على الدراسات والاتصالات من موقع الكارثة، وكخطوة أولى سيغادر وفد إغاثي إلى نيبال، وذلك لمعاينة الأضرار الناجمة عن هذا الزلزال على أرض الواقع حتى يتسنى للمؤسسة تقديم المساعدات للمتضررين بالسرعة اللازمة في مثل هذه الظروف الصعبة وشراء المواد الإغاثية من الأسواق القريبة والمتاحة وشحنها إلى نيبال.

وقال بوملحة: «إن المؤسسة تقوم بالتنسيق الكامل مع وزارة التعاون الدولي في عمليات الإغاثة العاجلة للمتضررين من الزلزال في نيبال، باعتبارها الجهة المنسقة والموجهة لمساعدات الدولة الخارجية للدول الصديقة والشقيقة، كما تقوم المؤسسة بالتنسيق والتعاون مع الجهات والمؤسسات والجمعيات الخيرية في الدولة، التي تُعنى بتقديم الإغاثات والمساعدات الخارجية للمتضررين».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض