• الأربعاء 03 ربيع الأول 1439هـ - 22 نوفمبر 2017م

أكثر من 23 مليون زائر للموقع شهرياً

«محمد بن راشد لتنمية المشاريع» و«سوق.كوم» تطلقان مبادرة التجارة الإلكترونية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 13 يوليو 2017

فهد الأميري (دبي)

وقعت مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة، اتفاقية تعاون مع «سوق. كوم»، لإطلاق مبادرة التجارة الإلكترونية للمشاريع الصغيرة والمتوسطة، والتي تهدف إلى دعم أعضاء المؤسسة من خلال توفير حلول التجارة الإلكترونية المتكاملة التي تشمل منصات إلكترونية متخصصة لعرض المنتجات، إضافة لحلول الدفع الإلكتروني وشبكة التوصيل والدعم اللوجستي، وتهدف المؤسسة من خلال الاتفاقية إلى تحقيق مستهدفات خطة تنمية الشركات الصغيرة والمتوسطة 2021، عن طريق تعزيز تبني الشركات للتقنيات الحديثة ورفع تنافسها على المستوى العالمي، وبالتالي المساهمة في الناتج المحلي لإمارة دبي ودولة الإمارات عموما.

وقال عبد الباسط الجناحي، المدير التنفيذي لمؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة: «مذكرة التفاهم تعطي الفرصة والأحقية لأعضاء لأصحاب المشاريع في المؤسسة لفتح متاجرهم وعرض مشروعاتهم على الموقع، ويتوقع أن يشارك على الموقع أكثر من 20 ألف شخص، وهي فرصة كبيرة لهم لأنه يصل زوار موقع (سوق دوت كوم) إلى 23 مليون شخص شهريا، في حين أن أقصى رقم لأي موقع آخر لا يزيد عن 7 ملايين شخص».

وأضاف «تلعب المؤسسة دوراً حيوياً في تشجيع ريادة الأعمال والأفكار المبتكرة للشباب وتحفيزهم على العمل وممارسة النشاط الاقتصادي، اضافة إلى إنشاء وتطوير وتنظيم البرامج والمبادرات الرامية إلى تنمية قطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة، وتوقيع هذه الشراكة يساهم في خلق المزيد من الفرص، وفتح أسواق جديدة وواعدة لأعضائنا لتحقيق أعلى درجات الاستدامة والتنافسية في الأعمال».

وتابع الجناحي: «تعد التجارة الالكترونية من أكثر المجالات نمواً خلال عقدنا الأخير، حيث أظهرت الدراسات الحديثة أن دولة الإمارات تتصدر قائمة الشراء عبر المواقع الالكترونية، ونحن واثقون بأنه مع هذا النمو المستمر، سيتمكن أعضاؤنا من استغلال هذه الأدوات في توسيع بحجم أعمالهم والوصول إلى قاعدة جديدة من العملاء، علما بأن» سوق.كوم«هو أكبر موقع للتجارة الإلكترونية في العالم العربي، ويجذب أكثر من 23 مليون زائر شهرياً، ويتميز بالتسوق المريح والآمن مع إمكانية الدفع عبر مختلف القنوات».

وأكد الجناحي على أن المؤسسة تسعى من خلالها شراكتها مع القطاع الحكومي والخاص، إلى تذليل العقبات والتحديات أمام أعضائها، ورفع مستوى الإنتاجية والنهوض بمشاريعهم الصغيرة والمتوسطة. مشيراً إلى أن هذه الاتفاقية تقدم فرص مجزية لأعضاء المؤسسة من خلال توفير قاعدة جديدة لعرض منتجاتهم والترويج لها على مستوى دولة الإمارات والعالم العربي.

من جانبه، قال رونالدو مشحور، الرئيس التنفيذي والشريك المؤسس في موقع «سوق دوت كوم»: «تسعى سوق دوت كوم للشراكة مع جهات حكومية متنوعة لكسب ثقة العملاء، وتم ذلك مع غرفة دبي والدائرة الاقتصادية، وحاليا مع مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة من أجل المزيد من نيل الثقة، والإمارات لها الحصة الأكبر في تجارة التجزئة في منطقة الشرق الأوسط على الموقع لو قارناها بالنسبة لعدد السكان بالدول الأخرى، ويوجد على الموقع أكثر من 70% بائع متنوع». وأضاف: «لدينا قناعةٌ راسخة بأن الشركات الصغيرة والمتوسطة تمتلك الإمكانات للعب دور المحرك الدافع لنمو الاقتصاد، وفي إطار مبادرات الحكومة الرامية لدعم تنمية هذه الشركات في دبي، يسعدنا في»سوق.كوم«أن نزوّد روّاد الأعمال في هذه الشركات بأحدث الأدوات التكنولوجية التي تساعدهم على تسويق مشاريعهم في السوق وتنميتها، ومن خلال الشراكة التي تجمعنا مع مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة نكرّس أنفسنا لمساعدة الشركات الصغيرة والمتوسطة في زيادة جاذبيتها للمستثمرين المحتملين والعملاء على حدٍ سواء في كامل منطقة مجلس التعاون الخليجي، وسيسهم ذلك بالتالي في تسريع نجاح أعمالها، بالتوازي مع ترسيخ ثقافة الابتكار وتشجيع ريادة الأعمال على مستوى المنطقة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا