• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

وفد «خليفة الإنسانية» اطلع على تجهيزاتها

افتتاح مدرسة الشيخ خليفة بن زايد في كازاخستان اليوم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 31 أغسطس 2016

أستانا (وام)

بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ومتابعة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية، تشهد العاصمة الكازاخستانية أستانا، اليوم، افتتاح مدرسة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان بهدف دفع عملية التعليم في جمهورية كازاخستان. ويقام حفل الافتتاح برعاية وحضور فخامة الرئيس نور سلطان نزار باييف رئيس جمهورية كازاخستان الذي يفتتح المدرسة تقديراً من فخامته لعمق العلاقات بين دولة الإمارات وبلاده، والتي تزداد رسوخاً وتطويراً بفضل توجيهات قيادتي البلدين، ولما فيه مصلحة شعبيهما، وتعبيراً من فخامته لشكره وتقديره لصاحب السمو رئيس الدولة، حفظه الله، ولحكومة الإمارات وشعبها على ما تقدمه من دعم لأبناء الشعب الكازاخستاني في المجالات كافة.

واطلع وفد مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية خلال جولة تفقدية في المدرسة، أمس، على آخر الاستعدادات والتجهيزات تمهيداً لافتتاح المدرسة، والتقى الوفد خلال الجولة جميع الجهات القائمة علي تنفيذ المشروع، وناقش معهم آخر الاستعدادات والتشطيبات النهائية، إضافة إلى برنامج حفل الافتتاح.

وتحرص المؤسسة برئاسة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان على دعم التنمية الاجتماعية والاقتصادية في كازاخستان، خاصة قطاعي التعليم والصحة، ويشكل افتتاح مدرسة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان في مدينة أستانا إضافة نوعية مهمة للعملية التعليمية في كازاخستان، وسيوفر الكثير من فرص العمل لأبناء المنطقة.

وأقيمت المدرسة على مساحة تقدر بنحو 37 ألف متر مربع، ومساحة بناء فعلية تقدر بنحو 18 ألف متر مربع، وتتسع لنحو 1200 طالب، وتشمل جميع المراحل الدراسية الابتدائية والإعدادية والثانوية، والمدرسة مزودة بأحدث الأجهزة والمتطلبات العلمية الحديثة، والتي ستحقق نقلة نوعية في العملية التعليمية في جمهورية كازاخستان.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض