• الأربعاء 06 شوال 1439هـ - 20 يونيو 2018م

مسؤول ليبي: قطر تمول الإرهابيين في درنة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 31 مايو 2018

أبوظبي (مواقع إخبارية)

أكد مسؤول عسكري ليبي أن التحقيقات مع عدد من الإرهابيين الذين سقطوا في قبضة الجيش الوطني الليبي جنوب درنة، كشفت عن دور قطري في تمويل وتسليح ما يسمى «مجلس شورى ثوار درنة» المرتبط بتنظيم القاعدة الإرهابي.

وقال المسؤول الليبي في تصريحات نشرها موقع «العين الإخبارية» إن الإرهابي والقيادي في الجماعة الليبية المقاتلة عبدالحكيم بالحاج يتولى الإشراف على نقل الدعم المالي واللوجستي للجماعات المتطرفة. كما أكد أن «الإرهابيين المعتقلين أكدوا وجود مقاتلين يحملون جنسيات عربية من بينهم تونسيون ومصريون وجزائريون وسودانيون داخل مدينة درنة».

ولفت الأنظار إلى أن «قطر تدفع عملاءها في ليبيا بضرورة مواجهة الجيش الوطني الليبي واستنزاف قدراته في معركة تحرير درنة».

واعتبر أن «الدوحة تدفع نحو إشعال جبهات قتالية في الهلال النفطي وجنوب ووسط ليبيا لتشتيت جهود الجيش الليبي». وقال المسؤول الليبي إن «الدوحة تدفع الإرهابيين في درنة لتوسيع نفوذهم في المنطقة الشرقية والتحرك لضرب الأمن القومي المصري».