• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

بينها للسكري والقلب

3 مراكز صحية متخصصة بالفجيرة وطب الأسنان في خورفكان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 29 أبريل 2015

فهد بوهندي

فهد بوهندي (الفجيرة)

كشفت إدارة المرافق والخدمات الإدارية (المشاريع) في وزارة الصحة في تصريح خاص لـ«الاتحاد»، عن مشاريعها الجديدة في الفجيرة والمنطقة الشرقية لعامي 2015 - 2016.

وتضمنت الخطة المحددة للعام المقبل، إنشاء أربعة مراكز طبية متخصصة جديدة في الفجيرة وخورفكان، منها إنشاء مركز جديد للقلب في مستشفى الفجيرة، إضافة إلى ثان متخصص لعلاج السكري في الفجيرة، وثالث للعلاج الطبي وإعادة التأهيل والعلاج الطبيعي في الفجيرة، كما تضمنت المشاريع إنشاء مركز لطب الأسنان في خورفكان.وتضم مشاريع 2016 عمل إضافات لوحدات المخازن لجميع المستشفيات في المناطق الطبية كافة، وتوسعة وتحسين قسم الحوادث بمستشفى الذيد وكلباء، ومستشفى الشيخ خليفة بن زايد في الفجيرة.بينما تضمنت مشاريع العام الجاري 2015 إحلال مركز الرعاية الصحية الأولية في كلباء، وعمل إضافة أقسام عزل في المستشفيات وفقاً للمعايير والمواصفات الطلوبة، وتوسعة العيادات الخارجية لمستشفى كلباء.

وفي سياق متصل لاقى الإعلان عن هذه المشاريع الصحية الجديدة استحساناً كبيراً في أوساط المواطنين، والمقيمين، حيث قال المواطن راشد المنصوري (من خورفكان): «إن إنشاء مركز لطب الأسنان في خورفكان بات ضرورة ملحة للغاية، حيث إن المنطقة في أمس الحاجة لمركز متخصص، يوفر علاج الأسنان لأهالي مدينة خورفكان .وقالت المواطنة فاطمة النقبي: «على الرغم من أن قرار إنشاء مركز طب الأسنان في خورفكان جاء متأخراً جداً، فإنني سعيدة بهذا الخبر، حيث عانيت كثيراً في علاج ابني لأنه بعد انتظار طويل للعرض على دكتورة الأسنان في مستشفى خوركان، اكتشفت بأنه لا يوجد دكتور متخصص في علاج الأطفال، وتم تحويلي لمستشفى كلباء واضطررت للعودة لقوائم الانتظار مجدداً».

وأكد عبدالله اليماحي (من إمارة الفجيرة)، أن إنشاء مركز متخصص للسكري وآخر للقلب يعتبر بمثابة نقلة نوعية في مستوى العلاج التخصصي في إمارة الفجيرة، خصوصاً المركز المتخصص لعلاج السكري الذي سيعتبر الحل الأمثل لمرضى السكري وسيغنيهم عن مراجعة عيادات المستشفيات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض