• الخميس 07 شوال 1439هـ - 21 يونيو 2018م

هدوء حذر في غزة بعد أسوأ مواجهة عنف منذ 2014

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 30 مايو 2018

غزة (أ ف ب)

عاد الهدوء، اليوم الأربعاء، إلى قطاع غزة غداة أسوأ مواجهة بين الجيش الاسرائيلي والفصائل الفلسطينية منذ حرب 2014، رغم نفي اسرائيل التوصل الى اتفاق لوقف اطلاق النار.

 

واعلن الجيش الاسرائيلي أنه ضرب 65 موقعا عسكريا لحماس في قطاع غزة ردا على اطلاق نحو مائة صاروخ وقذيفة هاون على إسرائيل، وبعضها اعترضته انظمة الدفاع الجوي الثلاثاء وليل الثلاثاء الاربعاء.

لكن الهدوء عاد كما يبدو اليوم، ولم يسجل اطلاق اي صاروخ، فيما أوقف سلاح الجو غاراته على القطاع ليبتعد بذلك شبح اندلاع حرب بين الطرفين.

في اول تعليق على ما اعتبر أخطر مواجهة بين الطرفين منذ حرب العام 2014، أعلن رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو ان الجيش الاسرائيلي وجه "أقسى ضربة" منذ سنوات الى الفصائل الفلسطينية في غزة.

ونقل مكتب نتنياهو عنه قوله مساء اليوم في تل ابيب "منذ الامس، يرد الجيش بقوة على النيران من قطاع غزة بهجمات ضد عشرات الاهداف التابعة لمنظمات ارهابية في أقسى ضربة نوجهها اليها منذ سنوات". ... المزيد