• الخميس 07 شوال 1439هـ - 21 يونيو 2018م

يجسد جوهر الصلاة كقوة روحية تصنع المعجزات

«The Power».. فيلم اجتماعي بصبغة روحانية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 31 مايو 2018

أحمد النجار (دبي)

فيلم اجتماعي قصير بصبغة روحانية يتناغم مع روح شهر رمضان المبارك، يبرز الصلاة كقوة روحية عظيمة، يؤكد على القوة الروحية للإنسان، وينقل رسالة روحانية ملهمة للمشاهدين، «The Power»، هو عنوان الفيلم الذي تم عرضه في فندق ماريوت الجداف، بحضور الشيخة هند القاسمي كضيفة شرف، والفيلم من إنتاج وبطولة فاتيما زينوفر ومشاركة نجم بوليوود كاسي شانون، وقد تم إنتاجه وتصويره في أحد الأسواق القديمة لمدينة دبي، وشهد عرضه حضوراً كثيفاً من مهتمين وإعلاميين وشخصيات اجتماعية. وعلى الرغم من أن مدة الفيلم لم يتجاوز 10 دقائق، لكنه لخص عبر مشاهده كثيراً من قصص التحدي والإلهام الروحي التي تبثها «الصلاة» بصفتها جوهر الدين الإسلامي الحنيف.

ذئب بشري

بدأ الفيلم، بخلفية موسيقية دافئة، حيث ظهرت بطلة الفيلم فاتيما بزيها الإسلامي المحتشم، وهي تقضي حوائجها في أحد الأسواق القديمة في دبي، ويظهر فجأة ذئب بشري يطاردها في كل الأحياء والأزقة لسبب تجهله، فتحاول الاختباء منه، فتتسلح بالقوة الإيمانية التي تجسدها بالصلاة لتتجاوز هذا الشبح وتتخلص منه، وهو دلالة على أن المرأة تمتلك قوة إيمانية خارقة بتمسكها بقيمها ومبادئها، وتستطيع بها أن تقهر أي اعتداء أو تحرش قد تتعرض له في مختلف منعطفات حياتها.

بروح بوليوودية

أجواء الفيلم، تتسم بروح الحماسة والإثارة من خلال خلفية الموسيقى التصويرية التي تمت صياغتها بأسلوب درامي، لتنسجم مع الأجواء الروحانية لقصة الفيلم، لتأتي النهاية المثيرة مع رسالة مؤثرة للغاية، لكنها تحفز المشاهد على رفع الروح المعنوية في رمضان وما بعده، وقد برع المخرج في اختيار زاوية التصوير في مشاهد المطاردة متنقلاً بعدسته في كل الزوايا ليعطي رؤية بانورامية متعددة الأبعاد، موحياً بحجم الخطر المحدق الذي يتربص ببطلة الفيلم التي تكاد لا تتمالك نفسها وهي تحاول الفرار من زقاق لآخر قبل أن تقع فريسة لاعتداء شخص غامض، وقد تمت هندسة المشاهد برؤية احترافية، لتبدو كأنها مقاطع تحاكي فيلم بوليوودي، وعلى الرغم من بساطة المحتوى فإن منتج الفيلم نجح في بث رسالته الروحانية وترك بصمة مؤثرة في الوجدان. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا