• الجمعة 27 شوال 1438هـ - 21 يوليو 2017م

شرطة دبي لسائح: عذرا سيدي.. هذا مركز شرطة وليس فندقاً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 12 يوليو 2017

تحرير الأمير ( دبي )

دخل سائح عربي برفقة زوجته وأسرته بكل ثقة إلى مركز شرطة «المرقبات» في دبي وهو يجر حقائبه بعد رحلة سفر إلى دبي بقصد قضاء الإجازة الصيفية طالباً حجز غرفتين لمدة شهر.

فرد عليه أحد أفراد الشرطة مستغرباً: «عذرا سيدي، هذا مركز شرطة وليس فندقاً».

ما كان من الرجل العربي إلا أن أعرب عن مدى دهشته بأن يكون هذا المبنى الزجاجي الجميل المحاط بمساحة خضراء ونباتات «مركز شرطة». على الفور، تمت مساعدته في إيجاد فندق.

في هذا الإطار، علق إبراهيم الفلاسي المنسق العام لمكاتب الجودة في شرطة دبي على هذه الحادثة مؤكداً تغيير الصورة النمطية عن مراكز الشرطة حيث تحولت مراكز الشرطة والقيادة العامة في دبي إلى واحة مزدانة بالألوان الزاهية والزهور، في محاولة للحد من التوتر وانتشار الطاقة الإيجابية بين الضباط وبث روح السعادة بين الجميع وفي أروقة ومكاتب الشرطة.

وتضم المكاتب الجديدة قاعات وغرف اجتماعات وكافتيريا للضباط والعاملين في القيادة ممن يبذلون ساعات طويلة في العمل للراحة واستعادة طاقتهم ونشاطهم. كما كتبت عبارات إيجابية على الجدران لإلهام الموظفين، من بينها اقتباسات من مقولة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، مثل: «الطاقة الإيجابية تعطيك منظورًا جميلاً للحياة وتزودك بالدافع والتحفيز والطموح الذي تحتاجه للنجاح».

وقال الشيخ محمد الملا، مدير الجودة الشاملة في شرطة دبي: «لقد حدث الكثير من التغييرات في مقر قيادة شرطة دبي لخلق بيئة عمل أكثر إيجابية تشجع أعضاء الشرطة على أن يكونوا سعداء أثناء العمل وبالتالي يكون حجم الإنجاز والعطاء مضاعفاً».

وأضاف أن ضباط الشرطة يشعرون بالسعادة والاسترخاء. وفي المقابل، لا يشعر الزائرون والعملاء بالرهبة أو الخوف لدى التواصل مع أحد أفراد الشرطة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا