• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

خبراء أميركيون وبريطانيون للمساعدة في البحث

«العفو»: جيش نيجيريا علم مسبقاً بخطف الفتيات ولم يتحرك

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 10 مايو 2014

أعلنت منظمة العفـو الدولية أمس، أن الجيش النيجيري تبلغ مسبقاً بهجوم جماعة «بوكو حرام» الذي أدى إلى خطف أكثر من 200 تلميذة في منتصف ابريل، لكنه لم يتخذ أي تدبير فوري لمنع ذلك.

وقالت المنظمة في بيان، إن «شهادات قاسية جمعتها منظمة العفو الدولية تكشف أن قوات الأمن النيجيرية لم تتحرك على إثر تحذيرات تلقتها بشأن هجوم مسلح محتمل لـ«بوكو حرام» ضد المدرسة الداخلية الحكومية في شيلبوك، والذي أدى إلى عملية الخطف هذه».

وأمس وصل خبراء أميركيون وبريطانيون إلى نيجيريا للمشاركة في عمليات البحث، كما أعلنت السفارة الأميركية ووزارة الخارجية البريطانية، وقالت روندا فيرجوسون اجوستس المتحدثة باسم السفارة الأميركية «الفريق أصبح في نيجيريا».

وكان مسؤولون أميركيون أعلنوا أن واشنطن سترسل فريقا عسكريا يضم 10 عسكريين وخبراء من وزارتي الخارجية والعدل وعناصر من مكتب التحقيقات الفدرالي (اف.بي.اي).

من جانبها، أعلنت وزارة الخارجية البريطانية في بيان أن «فريقا من الخبراء البريطانيين سيقدم المشورة والمساعدة الى السلطات النيجيرية لمواجهة خطف اكثر من 200 تلميذة وصل هذا الصباح إلى أبوجا». ويضم الفريق البريطاني دبلوماسيين وخبراء من وزارة الدفاع.

وأضاف البيـان أن الفريق «لن يأخذ في الاعتبـار الحوادث الأخــيرة فحسب، بل أيضا الحلول من اجل مكافحة الإرهاب على المدى البعيــد لمنع حصــول هذه الهجمات في المستقبل، وللتغلب على بوكو حرام».

وعرضت الصين وفرنسا أيضا تقديم مساعدتهما عبر تقاسم المعلومات التي تجمعها أجهزة الاستخبارات والأقمار الصناعية، وإرسال متخصصين.

وكرر رئيس نيجيريا جودلاك جوناثان أمام المنتدى الاقتصادي العالمي في ابوجا أمس، أن بلاده «ملتزمة إعادة الفتيات إلى منازلهن». (لاجوس-أ ف ب)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا