• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

«النواب» الأميركي يشكل لجنة خاصة للتحقيق بهجوم بنغازي

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 10 مايو 2014

صوت مجلس النواب الأميركي أمس الأول لمصلحة تشكيل لجنة خاصة للتحقيق في هجوم سبتمبر 2012 المميت على القنصلية الأميركية في مدينة بنغازي الليبية.وقال الجمهوريون إن التحقيق يهدف في مجمله إلى الوصول للحقيقة، بينما وصف الديمقراطيون تلك الخطوة بأنها ذات دوافع سياسية حيث إنها تأتي قبيل انتخابات الكونجرس المقرر أن تجري في نوفمبر المقبل.وأعلن الجمهوريون عن خطط لإنشاء اللجنة الأسبوع الماضي، قائلين إن تحقيقا آخر أمر مطلوب بعد ظهور رسائل بريد إلكتروني مؤخرا تظهر أن مسؤولا رفيعا في البيت الأبيض ساعد في صياغة رسالة إلى سوزان رايس، التي كانت آنذاك مندوبة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة.

وألقت تلك الرسائل الضوء على استجابة البيت الأبيض لهجوم بنغازي الذي أودى بحياة أربعة أميركيين بينهم السفير الأميركي كريستوفر سيتفنز في سبتمبر 2012.

وفي تلك الرسائل يقول بن رودس، مستشار الأمن القومي للعلاقات الاستراتيجية، إنه يتعين على رايس أن تركز على أن الاحتجاجات في ليبيا التي سبقت الهجوم جاءت على خلفية فيديو منتشر على الانترنت (مسيء للرسول محمد صلى الله عليه وسلم).

ويقول الجمهوريون إن هذه العملية كانت محاولة لتشتيت التساؤلات حول إخفاق أوسع نطاقا للسياسة الأميركية في التعامل مع الإرهاب وسط الانتخابات الرئاسية الأميركية.

وقال رئيس مجلس النواب جون بينر الأسبوع الماضي إن البيت الأبيض «عازم على التعتيم على الحقيقة بشأن بنغازي». وصوت مجلس النواب بالموافقة على اللجنة بواقع 232 - 186 صوتا. وستتألف اللجنة من سبعة أعضاء جمهوريين وخمسة ديمقراطيين.

(واشنطن - د ب أ)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا