• الثلاثاء 04 ذي القعدة 1439هـ - 17 يوليو 2018م

وليد الهندي الرئيس التنفيذي لشركة «إمكان» لـ «الاتحاد»:

القطاع العقاري في أبوظبي سيجني ثمار التخطيط بعيد المدى

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 31 مايو 2018

سيد الحجار (أبوظبي)

أكد وليد الهندي، الرئيس التنفيذي لشركة إمكان للتطوير العقاري، أن القطاع العقاري بأبوظبي يحمل الكثير من المؤشرات الإيجابية، لاسيما أن الإمارة عملت منذ فترة على ترسيخ لبنة للاستثمار العقاري طويل المدى، وتوفير بنية تحتية، وبيئة اقتصادية واجتماعية وثقافية تعزز الأداء الاقتصادي، موضحاً أن أبوظبي بدأت تجني ثمار هذه الرؤية بعيدة المدى.

وقال الهندي لـ«الاتحاد»، إن التطوير العقاري يعتمد في الأساس على الرؤية الاستراتيجية طويلة الأمد، موضحاً أن مشاريع «إمكان» في أبوظبي تستند إلى هذه الرؤية، حيث يمتد تطوير معظم المشاريع لفترات تتراوح بين 7 و10 سنوات.

وأضاف: «نظرتنا بعيدة المدى، ولا نفكر فقط في أوضاع السوق الحالية، ولكن نركز على المستقبل، لاسيما أن السوق العقاري يمر بمراحل صعود وهبوط متوالية، فقد يشهد السوق أداء جيداً في عام، ثم يتراجع الأداء في عام آخر، وبالتالي فمن الصعب اتخاذ قرار استثماري صحيح بناء على الأداء الحالي فقط للسوق».

ويترقب المتعاملون بالسوق العقاري تحسن النشاط بالسوق العقاري خلال الفترة المقبلة، لاسيما عقب إعلان مجلس الوزراء مؤخراً عن إطلاق منظومة متكاملة لتأشيرات الدخول لاستقطاب الكفاءات والمواهب بكافة القطاعات الحيوية، مع منح المستثمرين تأشيرات إقامة تصل لـ 10 سنوات لهم ولجميع أفراد أسرهم، إضافة لمنح تأشيرات إقامة تصل لـ10 أعوام للكفاءات التخصصية، ما سيكون له دور رئيسي في تعزيز الاستثمار في القطاع العقاري بالدولة، والذي يعتمد بشكل مباشر على الاستثمار طويل المدى.

وبشأن مخاوف بعض المستثمرين من تراجع أسعار العقارات بأبوظبي مؤخراً، قال الهندي: متفائلون بالسوق العقاري في أبوظبي، لاسيما أن الإمارة عملت منذ فترة على توفير بنية تحتية قوية، ليس فقط فيما يتعلق بمشاريع المياه والكهرباء والصرف والطرق، ولكن أيضاً في تأسيس مركز ثقافي عالمي لجذب أنظام العالم إلى العاصمة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا