• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م
  01:55    وزير خارجية روسيا: مقاتلو المعارضة الذين يرفضون مغادرة شرق حلب سيتم التعامل معهم باعتبارهم إرهابيين         01:56    لافروف: روسيا ستدعم عملية الجيش السوري ضد أي مقاتلين معارضين يبقون في شرق حلب         02:36     وزارة الدفاع الروسية تعلن تحطم طائرة سوخوي-33 خلال هبوطها على حاملة طائرات في البحر المتوسط     

أكد أن «المرافق المؤقتة» مصدر قلق لـ «الفيفا»

فالك: قدمنا كل جهد لتنظيم مونديال استثنائي

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 10 مايو 2014

شدد جيروم فالك أمين عام الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) أن الأخير «قام بكل ما في وسعه» كي تكون كأس العالم 2014 حفلة استثنائية، وقبل شهر على انطلاق ضربة البداية شرح الرجل القوي في الاتحاد الدولي آخر استعدادات المنظمة الدولية لاستضافة الحدث الكبير لمجموعة من الصحفيين.

وعن الشعور بالطوارئ قبل انطلاق الحدث، قال فالك: «لن استخدم هذه الكلمات، هناك أمور لم تنته بعد سنعمل عليها قبل المباراة الافتتاحية، لن أقول إنها ليست جاهزة لكن لم تنته بعد، لا أتحدث عن الملاعب بحد ذاتها، ولو انه لم يتم تركيب المقاعد في بعضها، بل عن بعض التركيبات الموقتة، سنحصل على الملاعب في 21 مايو ما يعني أننا سندخل في مرحلة الاستخدام الحصري».

وفي ما يخص ملعب الافتتاح في ساو باولو، أضاف فالك: «لست قلقاً كثيراً لهذه الدرجة، لأنه ملعب يخص فريقاً لكرة القدم، وهو من أكبر الأندية في العالم لناحية المشجعين، قلقي الرئيس يكمن في إنهاء كل المرافق الموقتة، هذه مهمتنا الرئيسة في الأيام المقبلة، الاهتمام بهذه المباراة يضاهي النهائي، ويتخطى ربما كل المباريات الافتتاحية في كؤوس العالم السابقة، خصوصاً أن المواجهة على البرازيل لن تكون سهلة أمام كرواتيا».

ورأى فالك أن المونديال المقبل حقق النجاح الأكبر حتى الآن في بيع التذاكر، لكنه شدد على أن (الفيفا) ليس مسؤولاً عن تأخر الأعمال في المدن أو عن سرقات محتملة يمكن أن تحصل.

وعن تخوفه من حصول تحركات اجتماعية على غرار كأس القارات العام الماضي، قال فالك: «البرازيل بلد كبير فيه مشكلات اجتماعية تقوم الحكومة بخطوات متعددة لمكافحتها. كأس العالم ليست وسيلة لحل أو خلق المشكلات، بل وسيلة للحكومة لترفع عدد الاستثمارات في فترة قصيرة لم تكن لتحصل من دون المونديال أو الألعاب الأولمبية، الناس التي نزلت إلى الشارع العام الماضي لم تكن تعترض على المونديال بشكل عام، مشكلات البرازيل في 2013 تشبه مشكلات 2014، وأسباب النزول إلى الشارع لم تتغير، لكن لا يمكن تخيل عدم نشوء مظاهرات في أي بلد في العالم تستعمل كأس العالم كمنصة لها». وأوضح «لا أشعر بالذنب لأي استخدام للمال العام من قبل (الفيفا) كان يمكن استثماره في التربية أو أي شيء آخر، عندما ترشحت البرازيل كان لديها ميزانية محددة، وجزء كبير من الأموال استثمر في البنى التحتية وسيبقى بتصرف البرازيليين، الأمر الوحيد الذي يمكن المناقشة فيه هو لماذا عليهم وحدهم تحمل نفقات البنى التحتية الموقتة المستخدمة فقط في كأس العالم، لكنهم هم من وقعوا وهذا جزء من الترشح، وهذا ما يمكن مراجعته في النسخ المقبلة من كاس العالم». (زيورخ ـ أ ف ب)

«ودية» أميركا وبلجيكا يوم الافتتاح

يخوض منتخبا الولايات المتحدة وبلجيكا المتأهلان إلى كأس العالم لكرة القدم مباراة ودية في ساو باولو في 12 يونيو، يوم افتتاح مونديال 2014، بحسب ما أعلن الاتحاد البلجيكي أمس. وأوضح المتحدث باسم الاتحاد لوكالة «بلجا» أن «المباراة ستقام من دون جمهور خلف أبواب مغلقة وستكون بمثابة تمرين عادي لكلا التشكيلتين».

وسبق للمنتخبين أن التقيا في 30 مايو 2013 في كليفلاند في الولايات المتحدة، حيث تفوقت بلجيكا 4 - 2. وتخوض الولايات المتحدة أولى مبارياتها في كأس العالم في 16 يونيو في مواجهة غانا ضمن المجموعة السابعة، بينما تواجه بلجيكا الجزائر في 17 يونيو في المجموعة الثامنة. (بروكسل - أ ف ب)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا