• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

العين يصل إلى النقطة 43

«الزعيم» يضرب «الإمبراطور» بـ «ركلة جيان»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 10 مايو 2014

علي معالي (دبي)

رفع العين رصيده إلى 43 نقطة، بعد فوزه على الوصل بملعبه 1 - صفر، في مباراتهما مساء أمس، ضمن الجولة السادسة والعشرين لدوري الخليج العربي لكرة القدم، وحمل الهدف توقيع الغاني أسامواه جيان من ضربة جزاء، في الوقت المحتسب بدلاً من الضائع وتجمد رصيد «الفهود» عند النقطة 25.

جاءت المباراة متوسطة المستوى حاول فيها كل فريق تحقيق الفوز، طمعاً في النقاط المعنوية مع المحطة الأخيرة للدوري، ولعب الوصل بقوته الضاربة، في حين غاب عدد كبير عن لاعبي العين.

جاءت بداية الشوط الأول لمصلحة «الزعيم» بعد فترة «جس نبض» لم تتجاوز الأربع دقائق، وبعدها هدد أسامواه جيان مرمى الوصل، حيث تلقى كرة عرضية عالية من زميله ياسين الغناسي، تطاول لها جيان، وسددها رأسية لكنها علت العارضة، ورد «الإمبراطور» عقبها مباشرة بهجمة مرتدة بقيادة الأرجنتيني ماريانو دوندا الذي تلقى كرة من منتصف الملعب، وسددها قذيفة صاروخية علت العارضة، وتبادل الفريقان الهجمات، وانحصر اللعب منتصف الملعب، وسدد سالم عبد الله كرة قوية باتجاه مرمى الوصل راشد علي الذي سيطر على كرته، ورد البرازيلي ريكاردو أوليفييرا بتسديدة مباشرة بعد أن تلقى تمريرة من زميله خوان كوليو، لكن تصدى لها حارس مرمى العين محمد بوسنده في الدقيقة 26.

وكان العين أكثر انتشاراً وارتكازاً في الملعب، وفرض رقابة محكمة على البرازيلي ريكاردو أوليفييرا، وفي الدقيقة 36، استثمر أوليفييرا هجمة مقطوعة من العين ويسدد عرضية باتجاه شباك «البنفسج»، لكن يقظة حارس العين أبعدتها عن المرمى، لتتحول إلى ضربة ركنية لم تثمر عن شيء، وأعقبها أصحاب الأرض بهجمة أخرى، حيث مرر كوليو كرة عرضية إلى أديسون بوتش الذي مررها بدوره إلى أوليفييرا أمام المرمى، وسددها الأخير برأسه علت العارضة.

ومع بداية الشوط الثاني دفع سليم عبدالرحمن مدرب «الأصفر» بمحمد مال الله بدلاً من محمد جمال لمزيد من التركيز والسيطرة على منطقة الوسط، وسنحت في أول دقائق هذا الشوط فرصة كبيرة لأوليفييرا الذي تلقى كرة عرضية جميلة من غانم بشير، لكن البرازيلي سددها في الشباك الخارجية.

وكان الوصل من البداية مسيطراً، من خلال التحركات الجيدة، لكل من علي سالمين وكوليو ونشاط أوليفييرا، وأهدر سالمين أكثر من كرة قريبة من منطقة الخطورة، بسبب عدم التركيز في تسديد الكرات.

لم تستمر سيطرة الوصل كثيراً، حيث كاد جيان أن يخطف هدف التقدم في الدقيقة 63 بعد هجمة منظمة قادها مع زملائه، أنقذها حارس الوصل راشد علي ببراعة كبيرة.

وفي الدقيقة 74 يطلق أوليفييرا صاروخاً من كرة «هات وخد» مع بوتش سددها أوليفييرا قوية مرت بجوار القائم الأيسر لحارس العين، ويرد جيان برأسية جاءت بين يديي حارس الوصل في مؤشر يؤكد ارتفاع حرارة المباراة، وفي الدقائق الخمس الأخيرة يهدر الوصل أكثر من فرصة تهديف عن طريق بوتش وأوليفييرا، وفي الوقت المحتسب بدلاً من الضائع يحتسب الحكم ضربة جزاء لجذب ياسر سالم لمهاجم العين جيان يسجل منها أسامواه جيان هدف المباراة الوحيد.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا