• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

«سيدات أعمال الشارقة» يدعم مبادرات تمكين المرأة العربية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 29 أبريل 2015

الاتحاد الشارقة

الشارقة (الاتحاد)

شارك مجلس سيدات أعمال الشارقة في الاجتماع الذي نظمه المنتدى العربي الدولي للمرأة في ‬دبي، ‬الذي ‬تم ‬خلاله ‬استعراض ‬أجندة ‬فعاليات ‬المنتدى ‬خلال ‬العام ‬الجاري، ‬ومناقشة ‬المبادرات ‬والخطط ‬المستقبلية.

ومثل المجلس في الاجتماع الذي عقد في مكتب شركة برايس ووتر هاووس كوبرز ‬أميرة بن كرم، رئيس مجلس إدارة «سيدات أعمال الشارقة» في حين ترأس الاجتماع هيفاء فاهوم الكيلاني، الرئيس المؤسس للمنتدى العربي الدولي للمرأة، مع شركاء المنتدى، وذلك في إطار الجهود التي يقوم بها المنتدى لدعم وتمكين المرأة العربية، وتوفير منصة لجميع سيدات الأعمال والقياديات للتواصل، وإتاحة الفرصة لهن للمشاركة الفاعلة في الفعاليات والأنشطة الدولية التي ينظمها المنتدى.

وسلط الاجتماع الضوء على دور المنتدى العربي الدولي للمرأة في الربط بين المرأة العربية ونظيراتها حول العالم، وبناء شبكة علاقات مشتركة لتبادل الأفكار وتطوير إمكانات قطاع الأعمال، ودعا إلى ضرورة تبني الوجوه القيادية النسائية البارزة من العالم العربي وكافة أنحاء العالم، وتوفير منصة لهن للتعاون والحوار، وبناء الشراكات.

وقالت الكيلاني، إن القطاع الخاص يلعب دور مهماً في إنشاء بيئة داعمة لتمكين المرأة في قطاع الأعمال، ومساعدتهم على التطوير والتزود بالموارد والمعرفة وموارد التمويل، كما أن لوسائل الإعلام دوراً محورياً في تصحيح المفاهيم المغلوطة حول مهارات وقدرات السيدات في قيادة الأعمال.

ومن جانبها، تحدثت أميرة بن كرم، عن المبادرات التي أطلقها المجلس والمشروعات الصغيرة والمتوسطة والمشاريع الصناعية التي قام بدعمها بهدف توفير الفرصة للخريجات لإدارة مشاريعهن الخاصة بهن، وتقديم الدعم المادي والمعنوي لهن، كما أشارت في كلمتها إلى المعوقات والتحديات التي تواجه المؤسسات التي تسعى لدعم وتمكين المرأة، ومن أبرزها، الافتقار إلى وجود آليات فعالة لجذب واستبقاء المواهب، فضلاً عن عدم تحديث قواعد البيانات بشكل وافٍ. وأشارت إلى ضرورة تحديد المواهب والاحتفاظ بها وتطويرها، مؤكدة أن المرأة العربية تمتلك إمكانات كبيرة، لكن لم تتم الاستفادة من قدرتها على الإبداع والريادة على الوجه الأمثل حتى الآن، ولا تزال هذه الطاقات بحاجة إلى مزيد من الاهتمام والإبراز، ما يستدعي إعداد برامج قوية للمساعدة في تنمية هذه الإمكانات النسوية في إطار المشروعات الصغيرة والمتوسطة في الإمارات والعالم العربي‏‭‬.

وخلال الاجتماع، تم استعراض أبرز الفعاليات والأنشطة التي شارك فيها المنتدى في العام الماضي، ومن أهمها، المشاركة في المؤتمر السنوي للمنتدى العربي الدولي للمرأة الذي جرت فعالياته في العاصمة البريطانية لندن في شهر أكتوبر الماضي، فضلاً عن توقيع مذكرة تفاهم مشترك مع مبادرة بيرل في شهر يونيو الماضي لدعم البرنامج البحثي الذي تقوم به المبادرة حول النهوض بدور المرأة في الإدارة العليا في دول مجلس التعاون الخليجي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا