• الثلاثاء 02 ربيع الأول 1439هـ - 21 نوفمبر 2017م

هزاع بن زايد: مبادرات «أدنوك» وخططها المقبلة تعزّزان قوة الاقتصاد الوطني

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 12 يوليو 2017

أبوظبي (الاتحاد)

قال ​​​​سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، إن مبادرات شركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك» الجديدة وخططها المقبلة، تعزّز قوة الاقتصاد الوطني ومناعته وتنويع خياراته نحو مزيد من التفوق والريادة والتنافسية إقليمياً وعالمياً.

وأضاف سموه، في تغريدات على «تويتر» أن استراتيجية أدنوك تسعى إلى توفير إمدادات مستدامة من الغاز، وخطوة كبيرة للاستثمار في المشاريع، وفتح الآفاق لمزيد من عمليات الاستكشاف براً وبحراً.

وقال سموه، إن الاقتصاد الوطني الإماراتي الذي تشكل «أدنوك» أحد أعمدته، يثبت أكثر فأكثر قدرته الفائقة على التطور واللحاق بركب التكنولوجيا للحفاظ على الريادة. وكانت «أدنوك» أطلقت برنامج مبادرات جديدة، يهدف إلى تنفيذ استراتيجيتها لعام 2030، ويستند إلى نموذجها التشغيلي المرن. وتشمل المبادرات توسيع نطاق الشراكات الاستراتيجية التي تركز حالياً على الاستكشاف والتطوير والإنتاج لتغطي مختلف جوانب ومراحل الأعمال، بما فيها تطوير مشاريع الغاز والنقل والتوزيع والتكرير والبتروكيماويات، إضافة إلى تعزيز المرونة والكفاءة والفعالية والإدارة الاستباقية لمحفظة الأصول.

وتعمل «أدنوك» على استشراف المستقبل والارتقاء بالأداء ورفع الكفاءة وتعزيز المرونة والاستثمار في الكوادر البشرية المواطنة وإرساء ثقافة مؤسسية قائمة على الأنظمة والحوكمة والأداء المتميز لتسهم في رفع الكفاءة وتعزيز المرونة وزيادة القيمة مع الالتزام بالمحافظة على صحة وسلامة الموظفين والعاملين وعلى أمن وسلامة المنشآت والعمليات.

ويهدف البرنامج إلى تحقيق استراتيجية «أدنوك 2030» للنمو الذكي ويستند إلى نموذجها التشغيلي المرن من أجل توسيع نطاق الشراكات الاستراتيجية وتوفير فرص جديدة للاستثمارات المشتركة تشمل مجالات وجوانب ومراحل الأعمال كافة للاستفادة من فرص التكامل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا