• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

بحضور ذياب بن سيف

ريهان العاصفة تنتزع ناموس الحول.. وشاهين الرئاسة أول الزمول

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 29 أبريل 2015

الوثبة (الاتحاد)

شهد سمو الشيخ ذياب بن سيف بن محمد آل نهيان، أمس الأول منافسات الفترة الصباحية لليوم الحادي عشر للمهرجان الختامي السنوي لسباقات الهجن الوثبة، وأقيمت سباقات القدرة لمسافة 10 كيلومترات، وخصص الشوط الأول والثاني لهجن أصحاب السمو الشيوخ والثالث والرابع لهجن الجماعة.

وجاءت تفاصيل الشوط الأول والمخصص للحول المفتوح قوية ومثيرة، فكان التقدم منذ البداية لـ«ريهان» لهجن العاصفة، والمضمر حمد راشد غدير الكتبي، وتبعتها «لمعة» بالشعار نفسه، وفي تحديات الكبار والمسافات الطويلة جاءت مثيرة وقوية حتى الأمتار الأخيرة، وفي الأمتار الأخيرة كان التقدم لـ«لمعة» لهجن العاصفة والمضمر حمد راشد غدير الكتبي، التي استطاعت أن تحافظ على المركز الأول وتنتزع الناموس في المراحل الأخيرة من السباق وتكسب السيارة الرنج روفر.

واستطاعت «لمعة» أن تنهي الشوط بتوقيت قدره 16:19:1 دقيقة، وجاءت في المركز الثاني «مفوضة» لهجن الرئاسة والمضمر عيسى سعيد عيسى الخييلي، وقطعت المسافة بتوقيت قدره 16:19:8 دقيقة، ووصلت في المركز الثالث «براقة» لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم والمضمر مطر لاحج الهاجري بتوقيت وقدره 16:21:4 دقيقة، وفي المركز الرابع وصلت «الخميسة» للشيخ ذياب بن سيف بن محمد آل نهيان والمضمر الصادق فضل الآمين بتوقيت وقدره 16:24:7 دقيقة، وحصلت «الكايدة» لهجن الرئاسة على المركز الخامس والمضمر مبارك أحمد ماجد الخييلي وقطعت المسافة بتوقيت وقدره 16:26:0 دقيقة».

وفي الشوط الثاني والمخصص للزمول المفتوح ولمسافة 10 كلم، عادت هجن الرئاسة لمعانقة الألقاب بعد ما طار «شاهين» مع المضمر عيسى سعيد الخييلي، واستطاع التحليق باللقب الذي أكد تفوقه في آخر المراحل وواصل التقدم محتفظا بالصدارة إلى خط النهاية، وأستطاع «شاهين» أن يكمل مسافة الشوط بتوقيت وقدره 16:40:4 دقيقة، تاركاً المركز الثاني لـ«البترول» لسمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان والمضمر محفوظ خميس الجنيبي وقطع المسافة بتوقيت وقدره 16:42:2 دقيقة، وجاء «فريح» لهجن الرئاسة في المركز الثالث مع المضمر 16:42:3 دقيقة، ووصل في المركز الرابع «مغامر» لهجن العاصفة والمضمر حمد راشد غدير الكتبي وقطع المسافة بتوقيت وقدره 16:44:0 دقيقة، بينما ذهب المركز الخامس لـ«صوغان» للشيخ ذياب بن سيف بن محمد آل نهيان والمضمر الصادق فضل الأمين وقطع المسافة بتوقيت وقدره 16:44:9 دقيقة.

وفي تحديات هجن الجماعة، كانت المنافسة حاضرة وبقوة مع سباقات القدر، التي انتزعت «الرادار» للدكتور علي بن رضا الهاشمي أول أشواطها، والمخصص للحلو المفتوح، الذي حملت أمتاره الأخيرة إثارة كبيرة بين المشاركين وتغييرات في المراكز.

واستطاعت «رادار» أن تحرز المركز الأول وناموس الشوط بعد أن قطعت مسافة الشوط بتوقيت وقدره 16:27:9 دقيقة، تاركة المركز الثاني وبفارق بسيط لـ«الجذابة» سعيد محمد زايد الخيارين، والتي قطعت المسافة بتوقيت وقدره 16:28:0 دقيقة، ووصلت «الشايبة» لجابر سالم جبران المري في المركز الثالث، وقطعت مسافة الشوط بتوقيت وقدره 16:28:9 دقيقة، وجاءت «غيور» لسعيد محمد الخيارين في المركز الرابع بعد أن قطعت مسافة الشوط بتوقيت وقدره 16:30:5 دقيقة، فيما ذهب المركز الخامس لـ«المدينة» لزايد محمد زايد المنصوري بتوقيت وقدره 16:32:6 دقيقة.

وفي آخر أشواط الفترة الصباحية الشوط الرابع والمخصص للزمول المفتوح، كان الموعد والناموس في الشوط الأول لـ«بيضان» لمحسن راشد محسن أنديله، الذي حافظ على تواجده في المقدمة في الأمتار الأخيرة، واستطاع أن يقطع مسافة الشوط بتوقيت قدره 17:34:0 دقيقة، تاركاً المركز الثاني لـ«مايهاب» لعلي راشد حمد غدير الكتبي قاطعاً المسافة بتوقيت قدره 17:37:9 دقيقة، وجاء في المركز الثالث «مهند» لمبارك سهيل اليبهوني الظاهري وقطع مسافة الشوط بتوقيت قدره 17:42:6 دقيقة، ووصل في المركز الرابع «عناد» لعيسى ناصر الكواري وقطع المسافة بتوقيت وقدره 17:43:4، دقيقة، وذهب المركز الخامس لـ«مايهاب» لعلي راشد حمد غدير الكتبي بتوقيت وقدره 17:43:8، حصل الفائزين بالمراكز الخمسة الأولى على سيارات في جميع أشواط القدرة التي كانت للتحمل والقدرة على قطع مسافة 10 كلم، وخصصت جوائز لبقية المراكز إلى العشرين في كل شوط في بادرة تعكس الدعم الكبير الذي تقدمة القيادة الرشيدة لرياضة الآباء والأجداد.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا