• السبت 28 شوال 1438هـ - 22 يوليو 2017م

أكد أنه قضى سنوات رائعة مع الفجيرة

معتوق: أرفض «المظاليم».. وإغراء مارادونا لا يكفي!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 12 يوليو 2017

مراد المصري (دبي)

عبر اللبناني حسن معتوق عن تقديره لإدارة نادي الفجيرة على تقبلها قراره، والموافقة على إنهاء العقد بينهما بالتراضي ليصبح حراً في سوق الانتقالات الصيفية، موضحاً أن السبب الرئيس لذلك يعود لعدم قدرته على قضاء موسم جديد في دوري الدرجة الأولى «المظاليم» الذي لا يخدم طموحاته على الصعيد الفني، رغم أنه قضى سنوات رائعة مع «الذئاب» ستبقى علامة مضيئة في مسيرته الكروية.

وجاء حديث معتوق خلال وجوده لإتمام إجراءات إنهاء عقده مع الفجيرة، قبل أن يتوجه عائداً إلى لبنان مساء أمس، وقال: «اللعب في دوري الدرجة الأولى صعب علي بسبب ظروف عدة، أبرزها فنية، ووافقت العام الماضي على اللعب فيه مع الفجيرة بطلب من الشيخ مكتوم الشرقي، الذي أكن له كل الاحترام والتقدير، وكان من الصعب أن أرفض طلبه، وحاولت جاهداً مساعدة الفريق على العودة إلى دوري الخليج العربي دون أن يحالفنا التوفيق في ذلك».

وتابع: «لدي ارتباطات مع المنتخب، ومواعيد المسابقة في دوري الدرجة الأولى لا تخضع لأيام (الفيفا)، إلى جانب تواضع المستوى الفني للمباريات في هذه المسابقة، حيث إن المباريات القوية التي يمكن الاستفادة منها فنياً، والحصول على متعة كروية، محدودة للغاية، فيما لا تقدم العديد من المباريات الكثير من الفوائد بسبب فارق المستويات، وبالمجمل العام من الصعب عليّ قضاء موسمين في دوري الدرجة الأولى».

وفيما يتعلق بتولي الأسطورة الأرجنتيني دييجو مارادونا تدريب الفريق الموسم المقبل، قال: «بالطبع هو اسم كبير في عالم كرة القدم، والكل يتمنى أن يعمل تحت قيادته، لكنه إغراء غير كافٍ لي، نظراً لحاجتي إلى اللعب في دوريات المحترفين».

وكشف معتوق عن أنه توصل سابقاً إلى اتفاق مع نادي دبي للانضمام إليه الموسم المقبل واللعب في دوري المحترفين، لكن إجراءات الدمج لأسود العوير مع الأهلي والشباب، ألغت كل المفاوضات وأوقفت الأمور تلقائياً، وقال: «كان يفترض أن ألعب في دوري الخليج العربي مع دبي الموسم المقبل، ثم حصلت التطورات التي جعلتني أبحث حالياً عن عروض أخرى، وهناك اتصالات من أندية سعودية».

وتابع: «بالطبع، أتمنى اللعب في دوري الخليج العربي لكرة القدم، لكن الأمور أكثر صعوبة حالياً في ظل قيام غالبية الأندية بإكمال قائمة محترفيها، وهو ما يجعلني أبحث الاحتمالات كافة، ولعل حصولي على مخالصة من نادي الفجيرة وإنهاء عقدي سيساعدني أكثر على ذلك، حيث إن الانتقال كلاعب حر أمر إيجابي خلال سوق الانتقالات».

وأكد معتوق أنه سعيد بانضمام المزيد من اللاعبين اللبنانيين للكرة الإماراتية بوجود جوان العمري مع النصر، وقال: «التقيت معه خلال المباراة التكريمية لرضا عنتر بمشاركة نجوم برشلونة الإسباني الأسبوع الماضي، وأخبرني العمري بأنه يقضي وقتاً جيداً مع النصر، ورغم العروض التركية له، فإنه يريد إكمال مشواره مع (العميد)، حيث من المقرر أن يلتحق بتدريبات الفريق ويغادر معهم للمعسكر الخارجي، وأتمنى له التوفيق الموسم المقبل بالتأكيد».

وختم اللاعب حديثه، موجهاً الشكر لكل من سانده خلال السنوات التي قضاها في الملاعب الكروية الإماراتية، وتحديداً جماهير الفجيرة العاشقة لكرة القدم، وقال: «حضور الجماهير لمساندة الفريق حتى في دوري الدرجة الأولى، دليل على عشق هذه المدينة لكرة القدم، والفريق يستحق العودة إلى دوري الأضواء الموسم المقبل، ورغم رحيلي عنهم سيبقى قلبي معلقاً بهم دائماً».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا