• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

مدير التسويق في «كانون» الشرق الأوسط

فيربروغي: ضعف أداء كاميرات الهواتف وراء نجاح «الرقمية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 10 مايو 2014

رغم المساحة الكبيرة التي سيطرت من خلالها الهواتف والأجهزة اللوحية الذكية على الكثير من الأجهزة والتقنيات التكنولوجية المختلفة، خصوصاً فيما يتعلق بعالم الكاميرات والتصوير الفوتوغرافي وتصوير الفيديو، إلا أن أداء هذه الأخيرة والنتائج التي تأتي بها مازالت لا ترضي جميع أذواق المستخدمين، خصوصاً عشاق الصور المميزة، والذين ما زالوا يعتمدون على الكاميرات المتخصصة في القيام بتوثيق لقطات حياتهم المختلفة.

يحيى أبوسالم (أبوظبي)

لا يمكن لأحد من عشاق التصوير التشكيك بقدرات كاميرات التصوير الاحترافية خصوصاً تلك من فئة «إس إل آر»، وهو أمر عكسه عند الحديث عن كاميرات التصوير المدمجة، والتي تأتي بأحجام صغيرة وأوزان خفيفة مقارنة بالنوعيات الأخرى للكاميرات المتخصصة. حيث لاقت الكاميرات المدمجة من الاتهامات ما لاقته، وسطرت عشرات الانتقادات لأغلب نوعياتها لأدائها الضعيف والميزات والمواصفات الأضعف التي تأتي بها.

ثورة «كانون»

يبدو أن اليابانية العريقة كانون، لديها الكثير مما تقوله بهذا الخصوص، بالتحديد بعد إطلاق كاميراتها الاحترافية المدمجة «PowerShot S200»، والتي تعتبر من أفضل الكاميرات المدمجة وأكثرها خصائص وميزات، في سوق الكاميرات الرقمية من هذه الفئة. حيث يتحدث هندريك فـيربروغي، مدير التسويق في كانون الشرق الأوسط، عن ميزات هذه الكاميرا الجديدة والسوق التي تستهدفه وتأثير كاميرات الهواتف الذكية عليها.

- حول المزايا الجديدة في كاميرا كانون، يجيب فيربروغي أن كاميرا PowerShot S200 من كانون هي أحدث منتج ضمن سلسلة PowerShot S المشهود لها. كما أن الكاميرا مزودة بمستشعر CCD عالي الحساسية بدقة 10,1 ميغابيكسل مما يوفّر مرونة رائعة للتصوير بإبداع في الظروف الصعبة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا