• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

يؤدي تدريبه الرئيس اليوم

«الأبيض الشاب» يضع لمساته الأخيرة قبل موقعة عُمان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 30 أغسطس 2016

الدوحة (الاتحاد)

يؤدي منتخبنا للشباب تحت 19 سنة، تدريبه الرئيس اليوم، في الملعب المغطى في أكاديمية إسباير في العاصمة القطرية الدوحة، تحت إشراف الجهاز الفني بقيادة المدرب التشيكي جاكوب دوفاليل الذي يسعى لوضع لمساته الأخيرة على معالم التشكيلة التي سيخوض بها مباراته غداً الأربعاء مع نظيره العُماني لحساب الجولة الثالثة لبطولة المنتخبات الخليجية التي تستضيفها قطر في الفترة لغاية 2 سبتمبر المقبل، وتشارك فيها بجانب الإمارات منتخبات قطر، السعودية، عمان، البحرين، وتلعب بنظام دوري المجموعة الواحدة، ويحصل الحائز أكبر عدد من النقاط على كأس البطولة.

وكان منتخبنا قد فاز في مباراته الأولى ضد المستضيف قطر بهدف نظيف، وخسر الثانية أمام السعودية بذات النتيجة، ويتطلع الأبيض لتحقيق نتيجة إيجابية تنعش آماله وتبقي حظوظه في المنافسة على اللقب.

وأدى لاعبو الأبيض أمس حصتهم التدريبية الصباحية بحماس عالٍ ولياقة بدنية مرتفعة، وكان التنافس بينهم واضحاً من أجل نيل ثقة المدرب والدخول ضمن قائمته الرئيسة لمباراة الغد.

وشملت التدريبات اختبارات متنوعة، تضمنت تنفيذ وتطبيق الجمل التكتيكية المختلفة كبناء الهجمات من العمق والأطراف والضغط على حامل الكرة، وسرعة الارتداد في حال الهجمات المعاكسة، والتعامل مع الضربات العرضية في حالتي الدفاع والهجوم، إلى جانب التمرير السريع من لمسة واحدة.

وعن استعداداته للمباراة المقبلة قال مدرب منتخبنا جاكوب دوفاليل: أتاحت لنا فترة الراحة الإجبارية المتمثلة في الغياب عن جولة أمس، فرصة لتجهيز الفريق للمباراة المقبلة أمام عمان، حيث قمنا بإجراء أربع حصص تدريبية خلال الأيام الثلاثة الماضية، تنوعت بين تمارين اللياقة البدنية، وتدريبات الكرة وتنفيذ العديد من الخطط التكتيكية التي سنلعب بها في المباراتين المقبلتين، وكذلك عملنا على تغيير الحالة الذهنية للاعبين بداية بتنويع الملاعب بأداء الحصص التدريبية على ملاعب مختلفة مغطاة ومكشوفة، وذلك لجعل اللاعبين يشعرون بأن هناك تغييراً طرأ عليهم.

ولفت مدرب الأبيض الشاب، إلى أن المنتخب العُماني يعد فريقاً قوياً، خاصة من الناحيتين البدنية والفنية، ولكن دائماً ما توجد في كل الفرق بعض الثغرات عليك استغلالها لتحقيق الفوز، وأن نستفيد من الفرص التي تتاح وترجمتها لأهداف.

وعن أداء اللاعبين في مباراتي قطر والسعودية أوضح دوفاليل أنه راضٍ عنه تماماً، على الرغم من الخسارة في المباراة الثانية، لكن الأداء كان متميزاً ونفذ اللاعبون المطلوب منهم، وهو الشيء ذاته الذي تحقق في المباراة الأولى مع قطر التي انتهت لصالحنا بهدف نظيف.

وأضاف جاكوب، من الأشياء الإيجابية أن تلعب البطولة بصفوف مكتملة وقائمة خالية من الإصابات، وهذه نقطة إيجابية تحسب لنا، وجميع اللاعبين جاهزون من الناحية الطيبة والبدنية، وسنعمل على إشراك أغلبهم لإتاحة الفرصة لهم لاكتساب خبرة الاحتكاك وحساسية اللعب الدولي، لا سيما وأن كأس الخليج يتسم بشراسة المنافسة، ولا يوجد فريق ضعيف والكل يسعى لتحقيق النصر، وتلك الأشياء مجتمعة تساعدنا على بناء وتطوير المجموعة الحالية من اللاعبين وتجهيزها للمحطة المقبلة في نهائيات كأس آسيا للشباب في البحرين في أكتوبر المقبل. وتابع: مستوى اللاعبين في تصاعد مستمر من مباراة إلى أخرى، وذلك أمر جيد، فاللاعب كلما لعب أكثر ارتقى مستواه، ونحن بدورنا نقوم بمتابعة اللاعبين والوقوف على مستوياتهم، خاصة أن هذه الفئة العمرية تحتاج لتعامل خاص.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا