• الخميس 26 شوال 1438هـ - 20 يوليو 2017م

رصدت 4 ملايين و800 ألف مخالفة مرورية العام الماضى

«شرطة دبي» تطلق حملة «سدد الآن قبل فوات الأوان»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 11 يوليو 2017

دبي (تحرير الأمير)

رصدت شرطة دبي 4 ملايين 800 ألف مخالفة مرورية العام الماضي من بينها 80% مخالفة ضبط رادار ستكون مشمولة بقرار «تخفيض المخالفات المروية وبدل حجز المركبات في 2016» بنسبة 50%، وفق العميد نعيم محمد الخطيب مدير إدارة الإيرادات في شرطة دبي.

وأكد الخطيب أن نحو 15 ألف مركبة محجوزة في شبك الشرطة إلا أن نسبة كبيرة منها يشملها القرار أيضا.

وبهذه المناسبة، أطلقت شرطة دبي حملة تسويقية تنويرية ذات طابع تشجيعي لصالح الجمهور تحت شعار «سدد الآن قبل فوات الأوان»، بقصد تسديد المخالفات المروية للاستفادة من المبادرة عبر قنوات الدفع المعتمدة في الدولة وتشمل 295 جهاز (الكيو سك) في دبي، و800 جهاز موزع على جميع إمارات الدولة من خلال توفير إمكانية الدفع نقداً، أو بالبطاقة الائتمانية، وذلك بالتعاون مع شركة "ماكس بوكس" الشرق الأوسط فضلا عن 5 بنوك عمدت إلى طرح تسهيلات وخيار التقسيط، و120 فرعا تتبع مجموعة بريد الإمارات.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده اليوم اللواء محمد سعد الشريف مساعد القائد العام للشؤون الإدارية، بحضور عدد من مدراء البنوك، وشركات الصرافة وممثلين عن مجموعة بريد الإمارات في مقر القيادة العامة لشرطة دبي.

ودعا الشريف إلى الاستفادة من قرار صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي (رعاه الله)، لافتا إلى أن قنوات الدفع تضم 5 طرق بقصد إسعاد الجمهور، وتسهيل الإجراءات المتعلقة بإتمام المعاملات الرسمية واختصار الزمن والجهد.

وأوضح مساعد القائد العام للشؤون الإدارية أن القرار تضمن خفض قيمة المخالفات المرورية في دبي وبدل حجز المركبات إلى 50% على المخالفات المتراكمة من عام 2016 فما دون اعتباراً من الأول من يوليو المقبل حتى نهاية العام، بمناسبة عام الخير.

وأشار إلى  ضرورة تسوية أوضاع مركبات الأشخاص المشمولين في القرار قبل انتهاء الفترة الممنوحة بذلك عبر قنوات دفع المخالفات، في الإدارة العامة للمرور، ومراكز الشرطة كافة، وأماكن تسجيل المركبات، وماكينات الدفع الآلي للمخالفات المنتشرة في المراكز التجارية وغيرها، وعبر الإنترنت، وبنك الإمارات، ومكاتب هيئة الطرق والمواصلات ومحلات الصرافة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا