• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

أشاد بفكرة المعرض وأهدافه الإنسانية الحيوية

محمد بن سلطان بن حمدان يتبرع بنصف مليون درهم لمعرض «عطايا»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 09 مايو 2014

قدم الشيخ محمد بن سلطان بن حمدان آل نهيان، تبرعاً مالياً بقيمة نصف مليون درهم لتعزيز أهداف معرض عطايا في دورته الثالثة هذا العام، والمتمثلة في تخصيص ريع عطايا لصالح الغارمين والموقوفين على ذمة قضايا مالية، وفك ضائقتهم.

وتسلم الدكتور محمد عتيق الفلاحي الأمين العام لهيئة الهلال الأحمر، شيكاً بمبلغ التبرع لدى استقباله الشيخ محمد بن سلطان بن حمدان بمقر المعرض في نادي أبوظبي الرياضي، ورافقه في جولة تفقدية داخل أجنحة المعرض، تعرف خلالها إلى المقتنيات ومستوى المشاركة من داخل الدولة وخارجها.

واستمع الشيخ محمد بن سلطان بن حمدان آل نهيان إلى شرح من الأمين العام للهلال الأحمر حول مسيرة «عطايا» خلال السنوات الثلاث الماضية، وكيف بدأ كمبادرة كريمة من حرم سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل الحاكم في المنطقة الغربية رئيس هيئة الهلال الأحمر، سمو الشيخة شمسة بنت حمدان آل نهيان، مساعد سمو رئيس الهيئة للشؤون النسائية، وكيف تطورت ورأت النور وحظيت برعاية سموها، وأصبحت واقعاً معاشاً تنعم بنتائجها الآن الكثير من الشرائح المستهدفة.

وأشاد الشيخ محمد بن سلطان بفكرة المعرض وأهدافه واهتمامه بتناول موضوعات إنسانية حيوية تهم قطاعات كبيرة من أصحاب الحاجات والشرائح الضعيفة، وقال إن المعرض يمثل إضافة حقيقية إلى جهود الدولة في تحقيق أكبر قدر من التضامن مع القضايا الإنسانية بمختلف أشكالها. كما زار معرض عطايا أيضاً جبر محمد غانم السويدي، مدير ديوان سمو ولي عهد أبو ظبي، يرافقه الدكتور محمد عتيق الفلاحي الأمين العام للهلال الأحمر، وعدد من المسؤولين في الهيئة، وتعرف إلى الفعاليات والأنشطة الخيرية المصاحبة، ووقف على مستوى المشاركة من داخل الدولة وخارجها، واطلع على المنتجات التقليدية من الأثاث والسجاد والإكسسوارات المنزلية، إضافة إلى المجوهرات والأواني المنزلية والمنتجات الجلدية والأزياء التراثية.

وأشاد السويدي بالأهداف العليا لمعرض عطايا والمبادئ النبيلة التي ينطلق منها للمساهمة في إيجاد الحلول الملائمة لبعض القضايا الإنسانية، من خلال شراكة استراتيجية مع الجهات الفاعلة في المسؤولية المجتمعية والعمل الإنساني من داخل الدولة وخارجها. وقال إن المعرض يخلق رأياً عاماً مناصراً لعدد من القضايا التي يتناولها، ويوجه لها الاهتمام اللازم، وبالتالي تجد الدعم و المساندة. (أبوظبي ـ وام)

     
 

يعلك ذخر

كفوو بو سلطان هذا من عوايدكم

راشد | 2014-05-12

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض