• الاثنين غرة ربيع الأول 1439هـ - 20 نوفمبر 2017م

نفوق «عميدة حيوانات» فرس النهر عن 65 عاماً بمانيلا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 11 يوليو 2017

مانيلا (أ ف ب)

نفقت «عميدة السن» بين حيوانات فرس النهر التي تعيش في الأسر في العالم، «بيرتا» البالغة من العمر 65 عاماً، بعدما تخطت بسنوات عدة أمد الحياة المتوقع لدى هذا النوع من الحيوانات، بحسب ما أعلنت حديقة الحيوانات في مانيلا. وعثر على «بيرتا» البالغ وزنها طنين و500 كيلوجرام ميتة الجمعة الماضية، وتبين أن سبب نفوقها فشل في عمل أعضاء عدة من جسمها. وقالت مدير الحديقة جيمش ديشاف لوكالة فرانس برس: «كانت بيرتا من الحيوانات الرائدة في الحديقة، نفق زوجها في الثمانينيات قبل أن ينجبا». ولا تملك الحديقة وثائق تدل على أصول بيرتا التي وصلت إليها لدى افتتاحها في عام 1959 وكانت حينها في السابعة من العمر.

وعاشت بيرتا التي كانت تقتات على العشب والفاكهة والخبز، 65 عاماً، متجاوزة بسنوات عدة أمد الحياة المتوقع لدى هذه الحيوانات المقدر عادة بأربعين عاماً في البريّة وخمسين في الأسر. ويعتقد القيمون على الحديقة أنها أكبر أبناء جنسها عمراً في العالم. وكانت أنثى فرس النهر دونا التي نفقت في عام 2012 عن 62 عاماً في إحدى الحدائق الأميركية «عميدة السن» في وقتها. وحيوانات فرس النهر نوع مهدد بالزوال بسبب الصيد غير الشرعي طلباً لعاج أسنانه ولحمه، وبسبب تدمير مواطنه الطبيعية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا