• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

بمناسبة اليوم العالمي للثلاسيميا

«طبية رأس الخيمة» تنظم فعاليات توعية وترفيه لأطفال الثلاسيميا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 09 مايو 2014

هدى الطنيجي (رأس الخيمة)

نظمت منطقة رأس الخيمة الطبية ممثلة بإدارة التثقيف والإعلام الصحي وبنك الدم، فعاليات منوعة للتوعية والترفيه موجهة إلى الأطفال المصابين بالثلاسيميا وذلك في مستشفى صقر الحكومي.

وتأتي هذه الفعاليات ضمن الاحتفال باليوم العالمي للثلاسيميا الذي يصادف الثامن من مايو من كل عام، حيث حرصت المنطقة الطبية على إدراج الأطفال المصابين بالفعاليات المختلفة، وذلك لتعزيز الوعي الصحي بالمرض والتعريف بالأمور الصحية الواجب التقيد بها والرعاية الطبية، ورفع الوعي بأهمية المشاركة التطوعية إلى جانب التخفيف من معاناتهم بتنظيم الأنشطة الترفيهية المختلفة.

وبحسب الإحصائيات الصادرة عن المنطقة الطبية، فقد بلغ عدد المرضى المصابين بالثلاسيميا المراجعين لمستشفى صقر الحكومي 64 مريضا ومريضة من بينهم 16 طفلا.

وأشار الدكتور عبد الله أحمد النعيمي مدير منطقة رأس الخيمة الطبية إلى أن الهدف من هذه الفعاليات هو رفع المستوى الصحي بمرض الثلاسيميا وبيان مضاعفاته وطرق علاجه، ووقاية الأجيال القادمة منه ودعم المصابين به ومساندتهم وتقديم طرق وسبل التعايش معه وغيرها من الأمور.

وذكر أنه من ضمن الفعاليات مشاركة بنك الدم في هذه الاحتفالية من خلال دعوة الأفراد نحو التبرع بدمائهم وذلك لإنقاذ المصابين بمرض الثلاسيميا والذي قدم من جهته ورشة تعريفية بفوائد التبرع. وأشار إلى أن فعاليات الاحتفال تتضمن تنظيم عدد من الورش والمحاضرات الصحية التثقيفية التي تتحدث عن المرض وكيفية توعية أفراد المجتمع نحو أهمية التبرع بالدم والدعوة إلى إقامة الفحوصات الدورية، فضلا على توزيع الكتيبات التوعوية بالمرض وغيرها من الأنشطة المدرجة ضمن جدول الفعاليات.

وأضاف انه إلى جانب البرامج التوعوية التثقيفية تم تنظيم عدد من الأنشطة الترفيهية الموجه للأطفال المصابين والمشاركين ضمن الفعاليات وذلك للتخفيف عنهم معاناتهم مع المرض وتوفير فرص اكبر للتعايش معه والتوجه نحو ممارسة حياتهم وبشكل طبيعي ورفع الروح المعنوية لهم ومساعدتهم على التفاعل والاندماج مع المجتمع، حيث تم إطلاق عدد من المسابقات والبرامج التي لاقت استحسان الجميع.

من جهتها، أشارت مهرة محمد بن صراي مدير إدارة التثقيف والإعلام الصحي إلى أن الإدارة في إطار الاحتفال باليوم العالمي للثلاسيميا تنظم حملة تثقيفية لزيادة الوعي الصحي حول هذا المرض للمصابين وأسرهم والمجتمع عامة بكيفية التعايش مع هذا المرض والوقاية منه، حيث إن مرض الثلاسيميا ويسمى أيضاً بأنيميا البحر الأبيض المتوسط، هو مرض وراثي غير معد من أهم أعراضه فقر الدم المزمن وينتشر المرض بشكل رئيسي لدى شعوب آسيا وخاصة شعوب الشرق الأوسط كما ينتقل المرض بشكل وراثي من الآباء إلى الأبناء حيث يمكن أن يكون احد أو كلا الوالدين حاملين للجين المرضي والأطفال المصابون بالثلاسيميا يحتاجون إلى نقل دم بشكل مستمر ورعاية طبية دائمة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض