• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

أكدت أن المترجمين الأفغان والمسؤولين والقضاة سيكونون أهدافاً

«طالبان» تعلن بدء «هجوم الربيع» ضد القوات الدولية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 09 مايو 2014

أعلنت حركة طالبان بدء «هجوم الربيع» السنوي اعتبارا من الاثنين المقبل متوعدة بفصل صيف أخير من الهجمات الدموية ضد القوات الدولية قبل إنهاء المهمة القتالية لقوة حلف شمال الأطلسي التي بدأت قبل 13 عاما.

وقال المتطرفون أمس إن الهجوم الذي يبدأ الاثنين سيؤدي إلى تطهير البلاد من الأجانب، وحذروا من أن المترجمين الأفغان والمسؤولين الحكوميين والسياسيين والقضاة سيكونون أيضا أهدافا.

وينسحب حوالى 51 ألف عنصر من قوات الأطلسي التي لا تزال منتشرة في أفغانستان بحلول ديسمبر مع أنهاء معركة طويلة ومكلفة من أجل هزم طالبان التي أطلقت تمردا واسع النطاق بعد أن أطاحتها من السلطة في 2001.

ويمكن أن يبقى عدد ضئيل من القوات الأميركية في البلاد اعتبارا من السنة المقبلة للقيام بمهمات تدريب ومكافحة الإرهاب إذا تم توقيع اتفاقية أمنية يجري التفاوض حولها منذ فترة طويلة بين كابول وواشنطن.

لكن البيان الذي نشر باللغة الإنجليزية على موقع طالبان حذر من أن التمرد سيستمر حتى ضد بضعة آلاف من الجنود الأميركيين.

وأضاف أن طالبان «تصر على الانسحاب غير المشروط لكل القوات المحتلة وترى أن مواصلة جهادها المسلح أمر ضروري لتحقيق هذه الأهداف». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا