• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

مقتل محام باكستاني دافع عن متهم بالإساءة للرسول

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 09 مايو 2014

أضرب محامون باكستانيون أمس احتجاجا على مقتل زميل لهم كان يدافع عن أستاذ جامعي متهم بالإساءة للرسول الكريم في جريمة تصل عقوبتها إلى الإعدام في باكستان عملاً بقانون مثير للجدل حول الإساءة للدين. وفي وقت متأخر مساء أمس الأول، فتح مسلحون النار على رشيد رحمن واثنين من مساعديه في مولتان في ولاية البنجاب. ونقل الرجال الثلاثة إلى المستشفى حيث فارق رشيد رحمن الحياة متأثرا بإصابته بخمس رصاصات، في حين أُصيب مساعداه بجروح. وقال رئيس نقابة المحامين في مولتان «لن يتقدم أي محام أمام المحكمة اليوم، نحن في حالة حداد لوفاة زميلنا ونطالب بتوقيف القتلة».

وكان رحمن وافق في مطلع العام على الدفاع عن جنيد حفيظ الأستاذ المحاضر في جامعة بهاء الدين زكريا، على اثر توجيه الاتهام له بالإساءة إلى الرسول الكريم في مارس 2013.

وينص قانون باكستان على عقوبة الإعدام في حال الإدانة بالإساءة للرسول، ويعتبر نشطاء حقوق الإنسان أنه يستخدم لتصفية حسابات. وفي العام 2011 اغتيل كل من حاكم البنجاب ووزير الأقليات اللذان كانا يؤيدان إصلاح هذا القانون. من جهة أخرى، أدى انفجار قنبلة مزروعة على الطريق إلى مقتل 8 جنود، وأسفرت معارك بين طالبان عن 10 قتلى أمس بالمناطق القبلية.

(مولتان، باكستان، وكالات)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا