• السبت 03 محرم 1439هـ - 23 سبتمبر 2017م

محام تونسي يطالب السبسي بإخراج «الإخوان» من الحكم بعد اتهامات الإرهاب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 11 يوليو 2017

تونس (وكالات)

شن المحامي التونسي عماد بن حليمة هجوما عنيفا على حركة النهضة الإسلامية –إخوان تونس– والتي اتهمها بـ«الإرهاب»، مطالبا الحكومة التونسية بحلها لمخالفتها القانون التونسي. وطالب الرئيس التونسي بالكشف عن مستقبل التحالف الحاكم بمشاركة النهضة التي تعد فرعا لتنظيم إرهابي، وكيف تظل الحركة جزءا من السلطة في دولة مدنية وما هو مستقبل هذا التنظيم في المشهد السياسي وهل ستلجأ الحكومة إلى رفع قضية لحل الحركة لمخالفتها قانون الأحزاب. وقرر مجلس الفرع الجهوي للمحامين بتونس، السبت الماضي، وقف عماد بن حليمة عن مباشرة عمله في انتظار إحالته على مجلس التأديب التابع لهيئة المحامين، بسبب تجاوزات مهنية والظهور الإعلامي والحديث عن الشؤون القضائية بما يخالف القانون. وقال موقع أنباء تونس إن النهضة تقف وراء إحالة بن حليمة على لجنة النظام وبإيعاذ من راشد الغنوشى، بعد مواقفة الصارمة تجاه حركة النهضة، خاصة وأنه لا يفوّت فرصة إلا وفضح سياستها وعلاقتها بالإرهاب، حيث كشف عن علاقة شركة «سيفاكس» للطيران وهي ملك النائب عن حركة النهضة محمد فريخة، وعلاقتها بعمليات تسفير الشباب التونسي إلى بؤر التوتر عبر تركيا. ونشر المحامي التونسي على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك مفادها أنّ حركة النهضة تقف وراء قرار منتظر لإحالته على مجلس التأديب، مؤكدا أن الحركة وجهت أذرعها الإعلامية لمهاجمته، لافتا إلى أن الحركة تعاني حالة انهيار.