• الجمعة 05 ربيع الأول 1439هـ - 24 نوفمبر 2017م

الإمارات تشهد ارتفاعاً في الوعي باستخدام اللقاحات

التطعيمات حائط الصد الأول ضد الفيروسات

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 21 يناير 2017

استطلاع: أحمد عبدالعزيز، منى الحمودي

أكد مواطنون ومقيمون اهتمامهم بحملة التطعيمات ضد الإنفلونزا الموسمية، لافتين إلى ضرورة تناولها لأنها تسهم في زيادة قدرة الجهاز المناعي على مقاومة الإصابة بالمرض الموسمي، كما أكدوا على أهمية بعض الطرق التقليدية أو الأطعمة التي تسهم في الوقاية أيضاً من الإصابة بهذا الفيروس.

وقال المواطن سعيد الحارثي: إن ما تبديه الجهات المعنية بقطاع الصحة في إمارة أبوظبي مثل هيئة الصحة، وشركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة»، من اهتمام بالصحة العامة لأفراد المجتمع عمل متميز، وجهد كبير يشكرون عليه حيث لا تخلو عيادة رسمية تقريبا من اللقاحات والتطعيمات الموسمية لكافة الأعمار ومعظم الأمراض الموسمية.

وأضاف: لكن هناك مسؤولية علينا كأفراد وهي الاهتمام بالتطعيمات وضرورة مراجعة أماكن صرف التطعيمات وأيضا توعية من حولنا بضرورة أخذ هذه التطعيمات والالتزام بها دوريا لما لها من أثر كبير في الحد من انتشار الأمراض المرتبطة بالإنفلونزا الموسمية، أو تقليل أثرها على الشخص.

وأشار الحارثي الذي يبلغ من العمر 34 عاما ومتزوج ولديه ثلاثة أبناء، إلى أنه يحرص على أخذ التطعيمات الوقائية من مرض الأنفلوانزا وكذلك قبل السفر حيث إنها تسهم في الحد من الإصابة بهذا الفيروس الذي يتغير كل فترة، وكذلك يختلف باختلاف المناطق التي نسافر إليها حيث إن المطارات والبلدان الأخرى يمكن الإصابة بهذا الفيروس فيها وعليه فإن التطعيم مهم وضروري.

ولفت إلى أنه يهتم بالذهاب مع أبنائه لتطعيمهم حيث إن التطعيم مهم أيضا للأطفال بسبب وجودهم بالمدارس والحضانات الأمر الذي يحد من الإصابة الناتجة عن الاختلاط مع الأطفال الآخرين الذين يسافرون أيضا مع آبائهم وتزداد احتمالية الإصابة بفيروسات. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا