• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  03:32    شيخ الازهر يدين "العمل الارهابي الجبان" ضد كنيسة قبطية في قلب القاهرة    

5 شباب يجوبون العالم على دراجاتهم

.. في حب «إكسبو 2020»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 29 يناير 2016

أطلقوا لدراجاتهم النارية العنان، وأخذوا يسابقون الريح في رحلاتهم الوطنية والإنسانية بربوع الوطن وخارجه، تارة تقودهم العجلات لاستكشاف القارات، وتارة أخرى يقودهم شغف الاستطلاع وحب المغامرة ومبادرات تستهدف كل شرائح المجتمع، للتنقل بين مدينة وأخرى وقطع عشرات الكيلومترات لسبر أغوار مناطق يزورونها للتعريف بدولة الإمارات ودعم ملف إكسبو 2020.

هم خمسة شبان من أبناء الإمارات جمعتهم هواية ركوب الدراجات، ليشكلوا معا فريق «دبي رايدرز»، كل منهم يملك دراجته الخاصة، ينطلقون برحلة استكشافية جديدة، يقودون دراجاتهم في المناطق الوعرة وفي الجبال والوديان، وعلى الطرق المنبسطة ولمسافات طويلة.

وبالإضافة إلى ذلك.. شارك الفريق في الكثير من الفعاليات الوطنية والاجتماعية مثل حملة الثلاسيميا، ومكافحة المخدرات، وسرطان الثدي والإيدز، ومناسبات خاصة برياض الأطفال واليوم الوطني.

ناصر الفلاسي، سامي حسن، صالح الشريف، محمد زايد، جاسم الكواري أعضاء فريق «دبي رايدرز» جمعتهم الصداقة على هواية واحدة، وهي ركوب الدراجات لمسافات طويلة وتحمل المخاطر في سبيل الأهداف التي يسعون لتحقيقها، والإسهام بمبادرات وطنية وإنسانية بداية بجولات محلية، ثم خليجية وعالمية أحدثها في أوروبا لدعم ملف إكسبو 2020.

وعن بداية الفريق يذكر ناصر الفلاسي أحد أعضاء الفريق أنه تأسس في فبراير من عام 2011، وقد تخصص في تنسيق رحلات خليجية وعالمية والمساهمة في خدمات مجتمعية وخيرية، مشيراً إلى تمثيل دولة الإمارات في أحد أهم الاجتماعات السنوية المنظمة من قبل الاتحاد العالمي للدراجات النارية ببولندا عام 2012، وتم تكريم الفريق كأول فريق مشارك من الدولة في هذا الاجتماع العريق الذي يمتد تاريخه إلى عام 1937.

وعن دور الفريق في دعم «معرض إكسبو 2020» أكد أنه تم تنظيم دورة تدريبية للإسعافات قبل الرحلة الأخيرة إلى أوروبا لدعم ملف إكسبو 2020 من أجل المحافظة على حياة الفريق والقيام بالإسعافات اللازمة في حال تعرض أحد أعضاء الرحلة لحادث، بعد ذلك تم الحصول على موافقة من لجنة إكسبو 2020 للترويج عن المعرض من خلال الرحلة الأوروبية الثانية 2013، مروراً بـ11 دولة خلال 22 يوماً، وقطع مسافة 6000 كيلومتر موضحاً أنه وبالتعاون مع نادي دبي للرياضات البحرية تمت المشاركة في افتتاح شاطئ فزاع على بحيرة استريسا بإيطاليا، عام 2013، وفي 2014 روج الفريق لشعار مدينة دبي خلال رحلة أوروبا وقطع مسافة 7000 كيلومتر خلال 25 يوماً، ومروراً بدول أوروبية عدة، وفي 2015 شارك الفريق في عرض إنجازات الفريق ضمن بطولة ند الشبا للرماية وتسليط الضوء على المبادرات والمشاركات المحلية والعالمية وتقديم صورة إيجابية عن شباب دولة الإمارات المغامر والطموح.

رحلة أفريقيا

مساهمات فريق «دبي رايدرز» لم تنتهِ إلى هنا، بل خاض أعضاء الفريق المكون من «5 أعضاء»، رحلة بالدراجات النارية من جنوب أفريقيا إلى دولة الإمارات سبتمبر 2015، وكانت فترة الرحلة 45 يوماً، أما خط السير فقد تم شحن الدراجات النارية إلى ناميبيا لبدء الرحلة والعبور بجنوب أفريقيا، وبوتسوانا، وزمبابوي، وزامبيا، وتنزانيا، وكينيا، وأثيوبيا، والسودان، ومصر، والسعودية، والإمارات، وقدرت المسافة تقريباً بنحو 12000 كيلومتر، بمعدل 250 إلى 350 كيلومتر في اليوم.

ومن أهداف الرحلة، كما يقول ناصر إن فريق «دبي رايدرز» أول فريق إماراتي يعبر القارة الأفريقية بالدراجات النارية، ويمثل دولة الإمارات، من خلال زيارة القبائل الغريبة، وزيارة المواقع الإسلامية، ومشاريع الجمعيات الإماراتية الخيرية، والمناطق المعروفة والسياحية، وسفارات الدولة، ورحلة استكشافية لتمثيل شعب الإمارات وشباب الإمارات المغامر والطموح لرفع علم الإمارات وحث الجيل الصاعد على المغامرة والابتكار في كل المجالات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا