• الثلاثاء 04 ذي القعدة 1439هـ - 17 يوليو 2018م

تتواصل عروضهم في «مارينا مول» حتى 20 يناير

نجوم «جوت تالنت» يبهرون الجمهور بمواهبهم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 18 يناير 2018

نسرين درزي (أبوظبي)

تتواصل أجواء الإبهار والخدع البصرية على خشبة مسرح «مارينا مول»، حتى 20 من الشهر الجاري، حيث يستعرض مشاهير «جوت تالنت» حول العالم أفضل ما عندهم لجمهور العاصمة. ويبدع أصحاب المواهب الفذة، الذين جاؤوا خصيصاً إلى أبوظبي في زيارتهم الأولى للشرق الأوسط، ويتألقون في أدائهم المتفرد على مدى 45 دقيقة مرتين في اليوم، الساعة 4:30 عصراً، و7:30 مساءً.

من خلف كواليس العرض تفردت «الاتحاد» في لقاء مع مشاهير «جوت تالنت» في نسخه الأميركية والأوكرانية والفرنسية والرومانية والبريطانية والآسيوية. وتحدث الجميع عن إعجابهم بمدينة أبوظبي التي كانت لهم فيها على مدى الأيام الماضية جولات سياحية في أكثر من جهة وعند أكثر من موقع.

إبداعات دفينة

البداية مع الفنان الروسي جينادي تكاشنكو بابيز الفائز باللقب في البرنامج بنسخته الأوكرانية لعام 2014. ويتميز تكاشنكو بموهبته في تجسيد أصوات الطبيعة والطيور على المسرح، وقال إنه يعيش في عالم خاص يطرب فيه لأوركسترا البحار والرياح والأمطار، وأشار إلى أنه لا يعتمد فقط على موهبته في إتقان تقليد الأصوات وإنما يغذيها بالتمارين والأبحاث المستمرة ليستكشف المزيد من الإبداعات الدفينة لديه. وأكد تكاشنكو أن صور الطبيعة ومعها المؤثرات الصوتية التي ترافق فقرته من على شاشة عملاقة كخلفية للمسرح، تأتي لتثري إطلالته وتضع صوته وإحساسه في أفضل قالب.

وذكر الفنان الياباني كينيشي إبينا المعروف باسم Maxtrix Robotik لبراعته في الرقص على خطى «الروبوت»، أنه يصمم بنفسه مقاطع الفيديو المرافقة لعرضه. وتقوم فكرتها على ما يشبه الألعاب الإلكترونية من حيث حركة الأبطال واستعراض القوى. وأوضح أن الرقص الآلي لا يرهقه لأنه يجيده بالفطرة، وإنما يجهد نفسه في موازنة خطواته بما يتلاءم بالثانية مع حركة الشاشة من خلفه. والهدف من عرضه أن يشعر الجمهور بتداخل شبه حقيقي ما بين الواقع والخيال. وكان كينيشي اشترك ببرنامج المواهب عام 2013 وبهر لجنة الحكم التي اعتبرت أسلوبه المميز في الجمع بين التمثيل والرقص الحديث عملاً بطولياً. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا