• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

الفريقان يبحثان عن النهاية السعيدة

الوصل والعين.. مفاوضات «نصف مهمة»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 09 مايو 2014

علي معالي (دبي)

يحل العين ضيفاً على الوصل بزعبيل، في الساعة السادسة و5 دقائق مساء اليوم، ضمن الجولة السادسة والعشرين، وختام مشوار الفريقين بدوري الخليج العربي لكرة القدم، وهي المباراة التي طلب «الزعيم» تقديمها 24 ساعة، لظروف مشاركته في دوري أبطال آسيا.

يبحث الفريقان عن النهاية السعيدة للموسم، من خلال الفوز الذي لن يقدم كثيراً بالنسبة للوصل الذي يحتل المركز الـ12 برصيد 25 نقطة، وهو رصيد الإمارات وعجمان نفسه، ولكنه أكثر أهمية بالنسبة للعين الذي يحتل المركز السادس وله 40 نقطة، ويسبقه النصر«41 نقطة» والجزيرة «42 نقطة»، والشباب «43 نقطة»، وفي حال فوز «البنفسج» وخسارة الثلاثي سيجد العين نفسه بين الأربعة الكبار.

المباراة بمثابة مصالحة نهاية الموسم بين الوصل وجماهيره التي تجرعت هذا الموسم الكثير من الخسائر أفقدت «الفهود» توازنه حتى وجد نفسه قبل جولتين سابقتين مهدداً بالهبوط للدرجة الأولى، لولا دبي الذي وضع نفسه تحت «المقصلة» ومعه الشعب، والمركز الثاني عشر الذي يحتله «الإمبراطور الوصلاوي»، هو الأسوأ في تاريخه و«نقطة سوداء» في «البيت الأصفر»، وبالتالي فإن يريد من خلال «الزعيم» اليوم أن تستمر الابتسامة مع المحطة الأخيرة، خاصة أن الفريق نجح في أن ينتصر في الجولة الماضية على بني ياس بملعبه بهدفين نظيفين.

وإذا كانت معنويات الوصلاوية مرتفعة، فإن الأمر نفسه في «قلعة الزعيم»، حيث أجاد الفريق في آخر مبارياته، وكانت على المستوى الآسيوي بالتفوق على الجزيرة، على الرغم من أنهما تعادلا 2 - 2 في الجولة الـ 25 من دوري الخليج العربي، والمباراة يعتبرها العين أفضل تجهيز للفريق قبل لقاء العودة الآسيوي مع الجزيرة، وبالتالي فإن كل مقومات الإثارة والندية ستكون موجودة في لقاء اليوم.

يعتمد المدرب المواطن في الوصل سليم عبدالرحمن على مجموعة من أبرز لاعبيه، ومنهم الحارس راشد علي وياسر سالم وحسن زهران ووحيد إسماعيل ودوندا وعلي سالمين وعبدالله مال الله وكوليو وفهد حديد وأوليفييرا ومحمد ناصر وخليفة عبدالله وفهد حديد وبوتش، وفي العين فإن مدربه الكرواتي زالاتكو لديه عناصر متنوعة من القوى الضاربة، يتقدمهم كبير هدافي الدوري الغاني أسامواه جيان، ومعه فارس جمعة وخالد عيسى وسلطان الغافري وعمر عبدالرحمن ورادوي وسعيد المنهالي وريان يسلم ودياكيه. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا