• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

تكلفتها تخطت الـ 3 ملايين درهم

«شؤون الأندية» تسلم 17 سيارة إسعاف لأندية «الأولى»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 09 مايو 2014

سلم اتحاد الكرة 17 سيارة إسعاف لأندية الهواء في مؤتمر صحفي مساء أمس، بحضور عبيد سالم الشامسي نائب رئيس الاتحاد وغانم أحمد غانم عضو مجلس الإدارة رئيس لجنة شؤون الأندية وسعيد الطنيجي نائب رئيس اللجنة، وتأتي الخطوة في إطار استكمال مشروع دعم أندية الهواة باللوازم الأساسية التي تعينها على مواجهة الأعباء المالية واللوجستية المرتبطة بإدارة اللعبة، حيث وفرت لجنة التسويق باتحاد الكرة اتفاقية مع شركة الفطيم « تويوتا»، وتفيد المتابعات أن إجمالي السيارات التي تم تجهيزها طبياً بالكامل تكلفت ما يقرب من 3 ملايين درهم، وتحمل اتحاد الكرة مليونا و200 ألف درهم بينما تكلفت «الفطيم» إحدى الشركات الراعية للاتحاد، ببقية التكاليف.

من جانبه، أكد عبيد سالم الشامسي نائب رئيس اتحاد الكرة أن تسليم سيارات الإسعاف لأندية الهواة، تعتبر خطوة أخرى في طريق طويل ومستمر، يحرص عليه مجلس إدارة اتحاد الكرة، من أجل رفع المعاناة عن أندية الدرجة الأولى، وتقديم الدعم اللوجستي والعيني إليها للقيام بواجباتها.

وقال «شكل اتحاد الكرة لجنة شؤون الأندية برئاسة غانم أحمد ونائبه سعيد الطنيجي، بما يعكس الحرص على التواصل الدائم والمستمر مع أندية الدرجة الأولى، وبدأت اللجنة عملها بتعيين مدربين للمراحل السنية بتلك الأندية، بالإضافة إلى توزيع مقابل الملابس لفئات المراحل السنية من 13 إلى 19 سنة، والآن تأتي مبادرة سيارات الإسعاف، ولمست اللجنة أن هناك نقصاً في هذا الجانب، والكل يعرف قيمة تلك السيارات التي يجب أن نحرص على توفيرها، منعاً لحدوث أي مشكلات حال تعرض أحد أبنائنا لأي إصابة، ووفرت السيارات المجهزة طبياً لعلاج اللاعبين والإصابات الحرجة لتكون مسعفة لرياضيينا، ونحرص على سلامة أبنائنا اللاعبين الموجودين في الأندية.

فيما أشاد الشامسي بسرعة استجابة شركة الفطيم للسيارات «تويوتا»، وقال «عندما تواصلنا مع شركة الفطيم وجدنا حرصا على دعم الاتحاد في الفكرة، لهذا الغرض الإنساني والصحي المهم، وبالتالي تم تخفيض المبلغ للاتحاد ودفعنا مليونا و200 ألف درهم فقط رغم ارتفاع قيمة تلك السيارات المجهزة».

وأضاف «اللجنة مستمرة في دعم الأندية، حرصاً على استراتيجية الاتحاد في استمرار دعم الهواة، وقدمنا القليل هذه السنة وستكون هناك مساعٍ أكثر لخدمة الأندية في الموسم المقبل، لأننا نؤمن بأن كرة القدم لن تتطور دون تظافر الجهود كافة، ونقدم كل ما نستطيع لدعم الأندية وتلبية احتياجاتها، ونتمنى أن تكون المبادرات القادمة، في خدمة الأندية».

من جهته، تقدم غانم أحمد غانم رئيس اللجنة بالشكر لمجلس إدارة الاتحاد على العمل المستمر لدعم الأندية، ولفت إلى أن اللجنة عملت بشكل متواصل منذ تأسيسها على توجيه الدعم للهواة بصورة متميزة وقال خلال زيارتنا للأندية رأينا ضرورة دعم المراحل السنية، حيث كان وضعها ضعيفاً للغاية، واستفدنا من ضم عناصر للجنة ينتمون للأندية الهاوية ويدركون مشكلاتها، واستهدفنا 17 نادياً، وكنا نطمع في تعيين 48 مدرباً بالمراحل السنية لديها، يتكفل اتحاد الكرة برواتبهم، وفوجئنا بقلة عدد المدربين المواطنين القادرين على العمل بتلك الأندية وبالتالي فتحنا الباب مع اللجنة الفنية للعمل على زيادة الدورات لمنح المدربين رخص تدريب تؤهلهم للعمل مستقبلاً، وتم تعيين 25 مدرباً الآن وخلال السنوات المقبلة نرفع العدد إلى 48 مدرباً، بعد ضم مدرب حراس ومدرب لياقة بدنية». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا