• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

رغم استفادة شركات التصدير من انخفاض قيمة العملة

انخفاض قيمة اليوان يقلص أرباح بعض المؤسسات بالصين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 09 مايو 2014

ترجمة: حسونة الطيب

ربما تستفيد الشركات الصينية العاملة في مجال التصدير من انخفاض قيمة عملة البلاد اليوان، بيد أن مؤسسات أخرى بدأت في الإحساس بالمعاناة، حيث تتوقع شركات محلية نتائج فصلية ضعيفة تعزي سببها لذلك الانخفاض.

وانخفض اليوان بنسبة قدرها 2,7% مقابل الدولار خلال الربع الأول، بعد زيادة استمرت لعدد من السنوات قطع مسيرتها تدخل الحكومة بخفض القيمة، ما أثار انتقادات حادة من قبل الإدارة الأميركية.

وانتشر ضعف اليوان في جسد القطاع لتصيب العدوى بعض المؤسسات، بما في ذلك الطيران وإنتاج النفط، ما دعا لزيادة تكاليف تشغيل رأس المال وقيمة الدين بالعملات الأجنبية. وتمثل تحركات اليوان الأخيرة، التي تجمدت عند أدنى مستوى لها منذ أكثر من سبعة أشهر، وضعاً عكسياً بالنسبة للعديد من الشركات التي كانت تجني أرباحاً ضخمة بالعملات الأجنبية في ظل ارتفاع قيمة اليوان.

ويؤكد المحللون، أن القطاعات التي تقع على عاتقها ديوناً كبيرة بالعملات الأجنبية وتكاليف استيراد أو مصاريف كثيرة، معرضة بشكل خاص للتقلبات التي يمكن أن تعتري سعر الصرف. وتتضمن هذه، شركات الطيران ومطوري العقارات وشركات السلع الاستهلاكية.

ويقول باتريك شو، المحلل لدى باركليز بنك «ربما يكون السبب الذي يدفع الناس لشراء الدولار، هو الحاجة لسلع معروضة بالدولار مثل، وقود الطائرات بالنسبة لشركات الطيران وخام النفط للشركات العاملة في منتجات النفط التي تسيطر العملة الأجنبية على معاملاتها». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا