• الأحد 02 ذي القعدة 1439هـ - 15 يوليو 2018م

للمساهمة في مشاريع وبرامج الصندوق

3 ملايين درهم دعماً لصندوق الوطن من أرملة عبيد الحلو

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 29 مايو 2018

أبوظبي (الاتحاد)

قدمت فاطمة إبراهيم سليمان، أرملة عبيد الحلو، دعماً لصندوق الوطن قيمته ثلاثة ملايين درهم، وذلك في إطار المساهمة في المشاريع التنموية ودعم مسيرة بناء الوطن. وقالت فاطمة إبراهيم: «تأتي هذه المبادرة من قناعتنا التامة بأهمية المشاركة المجتمعية لبناء الوطن، وتوفير العيش الكريم لمواطني الدولة، واتباعاً لنهج المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في بناء المواطن الإماراتي ليكون قادراً على مواجهة التحديات المستقبلية، والارتقاء بالدولة إلى أعلى المستويات».

وأضافت: «يركز صندوق الوطن على أربعة محاور رئيسة لها انعكاس مباشر على الوطن والمواطن، وهي توفير الرعاية للموهوبين، وتقديم الإرشاد المهني لتطوير الكفاءات الشابة المواطنة، وتشجيع المشاريع التجارية الناشئة ذات الأثر الاجتماعي، بالإضافة لدعم الأبحاث التطبيقية والابتكارات، حيث يؤثر جميع ما سبق بشكل مباشر على نهوض الدولة والرقي بها إلى أعلى المستويات والبحث دائماً عن المركز الأول الذي يسمو إليه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله».

وأعرب مجلس إدارة صندوق الوطن عن فخره واعتزازه بهذه المساهمة التي يتلقاها الصندوق من سيدة أعمال في الدولة، والتي تثبت أن للمرأة الإماراتية دوراً مهماً في ترسيخ قيم البذل والعطاء في المجتمع، ودعم مسيرة التنمية وبناء مستقبل مشرق لأجيال الغد. وقال مجلس إدارة الصندوق إن هذه المساهمة هي تعبير عن عمق الولاء والانتماء للوطن، وتجسيد لتلاحم فئات المجتمع وحرص رجال الأعمال على الاستثمار في صناعة مستقبل أفضل لأفراد من خلال تطوير المواهب وتبني أفكارها وتحويلها إلى مشاريع تسهم في دفع عجلة التنمية، وتوفير مستقبل أفضل.

ويسعى صندوق الوطن لدفع عجلة التنمية وإشراك مجتمع الأعمال والقطاع الخاص لتوفير بيئة مثالية تحفز المواهب لتعزيز قيمة العطاء والبذل. كما يجسد عمق العلاقة بين فئات أفراد المجتمع الإماراتي والتلاحم بين شرائحه.

وقد تسلم شيك الدعم محمد القاضي، مدير عام الصندوق لدى استقباله ممثلاً عن سيدة الأعمال فاطمة إبراهيم سليمان، أرملة عبيد الحلو.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا