• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

«المالية» تبحث العلاقات الاقتصادية مع أستراليا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 09 مايو 2014

بحث معالي عبيد حميد الطاير، وزير الدولة للشؤون المالية وأندرو روب، وزير التجارة والاستثمار الأسترالي السبل الكفيلة بتنمية علاقات التعاون الثنائي بين البلدين وتطويرها لتشمل العديد من المجالات، الأمر الذي يسهم بدروه في فتح آفاق جديدة من العمل والتعاون المشترك.

وتناول اللقاء إمكانية خلق فرص شراكة بين البلدين في العديد من القطاعات المختلفة، مع بحث طرق تذليل كافة المعوقات أمام استثمارات القطاعين العام والخاص للمحافظة على مزايا الاستثمارات القائمة. ورحب الطاير بالوزير الأسترالي والوفد المرافق له، متمنياً لهم كامل النجاح والتوفيق في تعزيز أواصر العلاقات بين البلدين الصديقين في شتى المجالات، داعياً إلى ضرورة تبادل الزيارات وتقاسم الخبرات بين الوزارتين لما فيه خير ومصلحة الشعبين الإماراتي والأسترالي. وجرى خلال اللقاء تبادل الرأي والتشاور بشأن عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك بين البلدين كالاتفاقية الخاصة بتجنب الازدواج الضريبي على الدخل، اتفاقية التجارة الحرة مع دول المجلس، الأمن الغذائي والسياحة والرحلات الجوية، وكان عدد الرحلات الجوية بين الإمارات واستراليا قد ارتفع من 50 رحلة أسبوعياً إلى 140 رحلة، مع وجود مؤشرات تتوقع تواصل ارتفاع عدد الرحلات الجوية لتصل إلى 200 رحلة أسبوعياً خلال الـ 12 شهراً المقبلة.

وتعليقاً على اتفاقية التجارة الحرة المبرمة بين استراليا ودول المجلس، أفاد وزير الدولة للشؤون المالية إلى أن هناك تنوعاً في المنافع العائدة على كل دولة، وأكد عزم الإمارات على بدء المفاوضات حول اتفاقية تجنب الازدواج الضريبي على الدخل.

وأشار إلى أن زيادة انتقال الأفراد من بلد إلى آخر هي أحد العوامل التي تعمل على زيادة الاستثمارات، وهو ما يتطلب بالتالي زيادة في عدد رحلات النقل الجوي بين البلدين، مؤكداً مكانة الإمارات كمركز لدول المنطقة موضحا الدور المحوري والفعال لمطارات الدولة واستخدامها الواسع من قبل جميع دول العالم لزيارة أستراليا.

وفيما يخص تحقيق الأمن الغذائي، أشار الطاير إلى أهمية الاستثمارات في عدد من البلدان كدول أفريقيا وتحديداً المغرب ومصر، بالإضافة إلى دول أميركا الجنوبية.

وأكد أن هناك مؤسسات حكومية ومؤسسات عربية للاستثمار ضمن هذا المجال، مشدداً على أن أهمية التقدم في مجال الأمن الغذائي يكمن في وجود مرتكزات منها الأراضي الزراعية والمياه.

وأوضح ضرورة وأهمية القطاع العام والخاص في دفع عجلة التنمية والتقدم خارج المنطقة، مشيراً إلى أن الرسوم الجمركية لدولة الإمارات منخفضة جداً، حيث تصل إلى 5%، كما شدد على أهمية البدء بالمفاوضات البلدين فيما يخص توقيع اتفاقيتي تجنب الازدواج الضريبي على الدخل وحماية وتشجيع الاستثمار للوصول إلى اتفاق مشترك، والتي سيكون لها أثر كبير في دعم الاستثمارات البينية بين البلدين.

من جانبه، أكد وزير التجارة والاستثمار الأسترالي على أنه سيقوم بنقل وجهة نظر الإمارات إلى حكومته حول موضوع الازدواج الضريبي وتشجيع الاستثمار، مشيراً إلى أن توقيع هاتين الاتفاقيتين سيدعم موقف الإمارات للتقدم في اتفاقية التجارة الحرة (FTA).

وفيما يتعلق بمجالات التعليم والسياحة والفنادق، أفاد الوزير الأسترالي بأن الطلب سيزداد عليها خلال الخمس سنوات القادمة حتى عام 2020. (أبوظبي- الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا