• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

في ملتقى نظمته مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية

جهود ومبادرات «المنال» ترتقي بأدب الطفل المعاق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 09 مايو 2014

أزهار البياتي (الشارقة)

من منطلق إنساني واجتماعي هادف يسعى لارتقاء بثقافة المجتمع والاهتمام بجميع شرائحه ومكوناته، وفي سبيل تطوير ثقافة وإبداع فئة المعاقين وذوي الاحتياجات الخاصة، فقد احتفت مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية هذا الأسبوع، بفعاليات ملتقى المنال ودورته الجديدة لعام 2014، ليأتي تحت شعار «الإعاقة وأدب الطفل»، فيكون حاضنة للجهود والأفكار والمشاريع التي تدعم أدب الطفل المعاق وتطوره.

أدب الطفل وفي هذا الإطار الذي ينتصر لكل ما من شأنه الإسهام بتطوير ثقافة الأطفال واليافعين من ذوي الإعاقة في الحقول الثقافية والإبداعية والأدبية، فقد حرصت مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية ومن خلال ملتقاها هذا، على جمع كل المهتمين والداعمين لهذا الفكر والمنهج، وعبر تنظيمها لعدة لقاءات ومحاضرات وندوات للمناقشة والبحث، ساهم فيها النخبة من المتخصصين في مجال الكتابة للطفل المعاق، مع ورش عمل مختلفة في ذات السياق، سعت جميعا إلى إنتاج وتوفير الكتاب الورقي بصفته الرافد المعرفي الأول للتعليم والثقافة والتربية، وذلك بالتعاون مع مجموعة دار «كلمات للطباعة والنشر»، مع المجلس الإماراتي لكتب اليافعين، والعديد من الجهات الحكومية والخاصة، الذين أضافوا بدورهم مزيداً من الزخم والفائدة على جميع أنشطة وبرامج ملتقى المنال.

القراءة حق مكفول

وبهذه المناسبة، فقد أكدت الشيخة بدور القاسمي رئيسة هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير «شروق» لجمهور الحضور، كونها لطالما آمنت بحق كل طفل في العالم بالوصول إلى الكتاب، باعتباره أحد أهم الوسائل الثقافية والتعليمية لتوسيع المدارك الفكرية والمعرفية، كما أنه يسهم بتدعيم المقومات الحضارية التي تساعد على بناء جيل متحضر وقادر على التنمية والتطوير، ويستطيع إحداث التغيير الإيجابي في مجتمعه المحيط.

وعلى هامش الملتقى فقد أقيم في مركز مرايا للفنون في القصباء معرضا للكتاب ضم بين رفوفه عشرات الكتب والمطبوعات، من تلك التي تهتم بمختلف المعارف والعلوم والآداب، وترتقي بسلوكيات النشء الأخلاقية والتربوية، كما تعتني بتعزيز القدرات الفنية والإبداعية لدى الفرد، كما كان هنالك تركيز خاص على عرض الكتب المتميزة للأطفال من ذوي الإعاقة، ومن مختلف الدول واللغات، ليحتضن المعرض أكثر من 60 عنواناً جديداً، وحوالي 140 كتابا متخصصا، اختير بعناية بعد تمحيص وتقييم من قبل «هايدي كورنتر بايسين» مديرة مركز المجلس الدولي لكتب اليافعين في النرويج. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا