• السبت 29 رمضان 1438هـ - 24 يونيو 2017م
  12:17     الأزهر يدين "المحاولة الارهابية الفاشلة" في الحرم المكي     

التركيز على فوائد حرارة الأرض في قطاعي التبريد وتحلية المياه

باحثو معهد مصدر يستكشفون سبل الاستفادة من الطاقة الحرارية الجوفية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 29 أغسطس 2016

أبوظبي (الاتحاد)

ساعد العلم الحديث الإنسان على الاستفادة من العديد من مصادر الطاقة الطبيعية المتوافرة في كوكب الأرض كطاقة الشمس والرياح والمد والجزر، لكن لعل أقدم مصدر هو حرارة الأرض التي استفاد منها الإنسان منذ قرون، وما زال في إمكانه توظيفها في العديد من المجالات المهمة.

وهذا ما دفع باحثو معهد مصدر للعلوم والتكنولوجيا للعمل على استكشاف السبل التي تتيح استغلال الطاقة الناجمة عن الحرارة الجوفية، واستخدامها في سد احتياجات الطاقة المستجدة.

وتتوافر الحرارة الصادرة عن الأرض والمسماة بالطاقة الحرارية الجوفية بكميات هائلة، وتعتبر اليوم بمثابة طاقة متجددة غير مستثمرة بالشكل الأمثل.

ويتمثل الاستخدام الأكثر شيوعاً لحرارة الأرض في ينابيع المياه الساخنة التي نراها في منطقة جبل حفيت في العين، غير أن تحويل جزء بسيط منها إلى طاقة كهربائية من شأنه دعم سبل تأمين حاجة العالم من الكهرباء دون إطلاق الغازات الدفيئة الضارة بالغلاف الجوي.

وفي هذا السياق، يسعى باحثو معهد مصدر لاستكشاف الآليات التي تتيح لدولة الإمارات الاستفادة من هذا المصدر الطبيعي الغني بالطاقة المتجددة، والخالي من الكربون بهدف تأمين الطاقة اللازمة لقطاعي الكهرباء وتحلية المياه اللذين يعتبران من أكثر القطاعات المستهلكة للطاقة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا