• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

حمدان بن راشد اطلع على استراتيجيتها الجديدة

2,4 مليار درهم الأرباح الصافية لـ «دوبال»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 28 أبريل 2015

(دبي - الاتحاد)

دبي (الاتحاد)

أعلن سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية، رئيس مجلس إدارة شركة «دوبال القابضة» أن الشركة حققت في العام الماضي، الذي مثل أول سنة تشغيلية لها، أرباحاً صافية بقيمة 2.4 مليار درهم، فيما بلغ صافي أصول الشركة في نهاية السنة، 16.7 مليار درهم.

وثمن سموه الاستراتيجية الحالية والمستقبلية ومشاريع دوبال القابضة، كما أثنى سموه على الجهود المبذولة لنجاح الشركة.

وعقدت شركة «دوبال القابضة»‏‭ ‬المملوكة ‬بالكامل ‬لمؤسسة ‬دبي ‬للاستثمارات ‬الحكومية، والتي ‬تباشر ‬أعمالها ‬منذ ‬العام ‬2014، ‬وتضطلع، ‬من ‬بين ‬أمور ‬أخرى، ‬بالإشراف ‬على ‬حصة ‬مؤسسة ‬دبي ‬للاستثمارات ‬الحكومية ‬البالغة ‬50 ٪ ‬في ‬شركة ‬الإمارات ‬العالمية ‬للألمنيوم‭ –‬الاجتماع ‬الأول ‬للجمعية ‬العمومية ‬السنوية ‬للشركة.

وقال سعيد محمد الطاير، نائب رئيس مجلس إدارة الشركة: «انسجاماً مع توجيهات قيادتنا الرشيدة في دعم دبي كنموذج رائد للمال والأعمال والتجارة والبنى التحتية، نشهد اليوم حدثا يتمثل في الإعلان عن أرباح دوبال القابضة والتي لطالما كان لها دور أساسي في دعم الاقتصاد الوطني والمساهمة في مستقبل مزهر في دولة الإمارات بشكل عام وإمارة دبي بشكل خاص، وقد تجاوزت هذه الأرباح توقعات المساهمين من خلال تحقيق نتائج قياسية للسنة على الرغم من تحديات الأسواق العالمية».

وعرض عبد الناصر إبراهيم بن كلبان (الرئيس التنفيذي لشركة دوبال القابضة) البنود الرئيسية، على مجلس إدارة الشركة، خلال اجتماع أمس الذي ترأسه سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم.

وقال: «فيما يتعلق بالاستراتيجية الحالية والمستقبلية لشركة دوبال القابضة، ستستمر الشركة فى التوافق الاستراتيجي مع شركة الإمارات العالمية للألمنيوم، وتعزيز البنية التحتية للطاقة والمشاريع الصناعية، والتي ستسهم في دعم مسيرة التنمية الاقتصادية والتقدم الاجتماعي لإمارة دبي، كما ستسعى «دوبال القابضة» أيضا للحصول على حصص في المشاريع المحلية والدولية المتعلقة بالفحم النظيف والطاقة الشمسية والغاز والمصادر البديلة الأخرى من إمدادات الطاقة، للمساعدة في تلبية الطلب المحلي والخارجي».

وأوضح أن هذا التوجه ينسجم مع التركيز الأساسي لشركة دوبال القابضة، والمتمثل في أن تكون في طليعة استثمارات إمارة دبي في مجال الطاقة والتعدين والسلع والمشاريع الصناعية الأخرى، إلى جانب هدفها لجذب الكيانات الصناعية الخارجية المتطورة تقنياً، للاستثمار في مشاريع مماثلة في دولة الإمارات.

الجدير بالذكر أن شركة الإمارات العالمية للألمنيوم، تأسست رسمياً في بداية عام 2014 من خلال دمج أصول الألمنيوم التابعة لكل من شركة مبادلة للتنمية من إمارة أبوظبي، ومؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية من إمارة دبي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا