• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

العفو الدولية تكشف عن "جرائم ضد الإنسانية" في جنوب السودان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 08 مايو 2014

د ب أ

ذكرت منظمة العفو الدولية في تقرير نشر اليوم الخميس أن حكومة جنوب السودان والمتمردين الذين يقاتلونها يرتكبون فظائع مروعة بدوافع عرقية، يرقى بعضها إلى درجة جرائم الحرب وجرائم ضد الإنسانية.

وقال التقرير إن القوات الموالية للرئيس سلفا كير وزعيم المتمردين رياك مشار والميليشيات المتحالفة معهما "استهدفوا بشكل ممنهج" المدنيين في قرى ومنازل وكنائس ومساجد ومستشفيات ومجمعات الأمم المتحدة.

وأفاد التقرير بأنه "في بعض تلك الأماكن، عثر باحثو منظمة العفو الدولية على هياكل عظمية وجثث متحللة تنهشها الكلاب" كذلك عثروا على عشرات المقابر الجماعية بما في ذلك خمس في بلدة بور وتحتوي على 530 جثة.

وقال نائب مدير منظمة العفو الدولية لشؤون أفريقيا: "يتم اغتصاب الأطفال والنساء الحوامل ويتم قتل كبار السن والعجزة على أسرتهم بالمستشفيات".

وذكرت المنظمة أن هناك حالات لنساء يتم اغتصابهن من جانب تسعة أو عشرة رجال بينما يتم تعذيب أخريات حتى الموت.

وتحول صراع على السلطة بين كير ومشار إلى أعمال عنف في منتصف ديسمبر. وسرعان ما اتخذ الصراع السياسي بعدا عرقيا بانتهاكات واسعة النطاق تم الإبلاغ عنها بين جماعة كير العرقية (الدينكا) وجماعة مشار (النوير).

وقتل الآلاف فيما تشرد أكثر من مليون شخص جراء الصراع.

وقالت منظمة العفو الدولية: "ثمة حاجة طارئة إلى اتخاذ إجراء ملموس على المستويات المحلية والإقليمية والدولية".

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا