• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

شهد إطلاق أول دبلوم للابتكار الحكومي بالتعاون مع جامعة كامبريدج

نائب رئيس الدولة: الابتكار رهان الإمارات لمواصلة التطور

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 27 أبريل 2015

وام

دبي (وام) أطلق صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، صباح أمس، بحضور سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، أول دبلوم متخصص من نوعه في مجال الابتكار الحكومي الذي ينفذه مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي، بالتعاون مع جامعة كامبريدج بالمملكة المتحدة. ويأتي الدبلوم ضمن توجه الحكومة لإعداد جيل من الرؤساء التنفيذيين للابتكار في الجهات الحكومية، ويشارك في دفعته الأولى 50 مسؤولاً تنفيذياً من 36 جهة اتحادية ومحلية، ويستمر لمدة عام كامل، ويشمل دورات تدريبية مكثفة وزيارات خارجية، واستضافة خبرات دولية متخصصة. وحرص صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم على حضور اليوم الأول من انطلاق الدبلوم، وقال سموه «إننا في حاجة أكثر من أي وقت مضى لبناء كوادر وقيادات متخصصة في الابتكار لضمان استدامة نجاحاتنا». وأضاف سموه «الابتكار هو سر تجدد الحياة وتقدم البشرية.. وهو رهاننا في الإمارات على استمرارية تطورنا وتقدمنا وتجديد مسيرتنا». كما تحدث سموه مع المشاركين في البرنامج، بحضور معالي محمد بن عبدالله القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء، حيث أكد لهم الأهمية التي توليها دولة الإمارات لموضوع الابتكار، مشيراً إلى أن إعلان صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد 2015 عاماً للابتكار «إنما يأتي لإيماننا الراسخ بأننا نعيش عالماً سريعاً في تغيراته، متلاحقاً في تطوراته، مليئاً بالفرص الكبيرة التي تحتاج إلى قيادات حكومية متخصصة تستطيع أن تقود مستقبلنا في قطاع الابتكار». وقال سموه «المشاركون اليوم في هذا الدبلوم هم من الحكومة الاتحادية والحكومات المحلية لأننا فريق عمل واحد، فريق عمل الإمارات، رؤيتنا واحدة، وأهدافنا واضحة، ونجاحاتنا مشتركة». وأضاف سموه مخاطباً المشاركين «لا أريدكم أن تقضوا سنة كاملة بين الأوراق والنظريات.. نريد مشروع ابتكار حكومي عملي من كل واحد منكم. وسأستعرضها معكم مع أخي الشيخ منصور بن زايد بعد 6 أشهر بإذن الله، تمهيداً لتطبيقها، الهدف هو تطوير الحكومة وترسيخ الابتكار فيها، وتطوير مشاريعها وخدماتها، وليس لدينا وقت طويل للانتظار». ويهدف دبلوم الابتكار الذي ينظمه مركز محمد بن راشد للابتكار إلى العمل على نشر مفاهيم الابتكار الحكومي في الوزارات والهيئات الاتحادية والمحلية، وبناء قدرات وطنية تخصصية في مفاهيم الابتكار الحكومي، وترسيخ ثقافة حكومية جديدة لممارسة الابتكار الحكومي بشكل يومي في الجهات الحكومية. وكانت الحكومة الاتحادية قد أطلقت في عام 2014 استراتيجية وطنية للابتكار تهدف لجعل الإمارات ضمن الدول الأكثر ابتكاراً على مستوى العالم خلال السنوات السبع القادمة، ويأتي تطوير الابتكار في القطاع الحكومي كأحد المسارات الرئيسية الأربعة لهذه الاستراتيجية، والتي تشمل 30 مبادرة وطنية وتركز على تطوير سبعة قطاعات رئيسية. كما تم تشكيل اللجنة الوطنية للابتكار أيضاً للعمل على متابعة تنفيذ الاستراتيجية الوطنية للابتكار والسياسات والمبادرات المنبثقة برئاسة معالي محمد بن عبدالله القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء، وعضوية كل من معالي الشيخ حمدان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي، ومعالي سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد، ومعالي حسين إبراهيم الحمادي وزير التربية والتعليم، ومعالي سهيل محمد المزروعي وزير الطاقة، ومعالي الدكتور سلطان أحمد الجابر وزير دولة. كما يتولى مكتب رئاسة مجلس الوزراء دور أمانة اللجنة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض