• السبت 29 ذي الحجة 1437هـ - 01 أكتوبر 2016م

بعد منع الجماعة من استغلال المدرج الروماني

الأردن: استخدام المرافق السياحية لأهداف انتخابية غير مقبول

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 28 أغسطس 2016

عمان (وكالات)

استهجن مصدر حكومي أردني رفيع اتهام الحكومة بالتضييق على جماعة الإخوان، بعد منع فعالية لإشهار تحالف الجماعة في منطقة سياحية وسط عمان. وقال المصدر لموقع «24» إن استخدام المرافق السياحية لغايات انتخابية غير مقبول، لما يُمكن أن يُلحقه الأمر من أذىً بالسياحة.

وتستعد جماعة الإخوان في الأردن لإقامة عشرات المهرجانات الانتخابية في الأيام القادمة، بعد منع الحكومة إقامة مهرجان لإشهار قوائم التحالف الوطني للإصلاح، الذي يضم مرشحيها والمتحالفين معها في المدرج الروماني.

وتلقت الجماعة ضربةً موجعةً قبل ساعات من الحفل الذي كان مُقرراً مساء أمس الأول في المدرج الروماني، بعد صدور رفض رسمي لإقامة المهرجان في مكان حكومي تابع لوزارة السياحة، ويُمنع استخدامه لغايات انتخابية، كما قالت مصادر حكومية.

وتسبب القرار في انزعاج كبير للجماعة التي اعتبرته مخالفاً لتوجهات الدولة بتسهيل العملية الانتخابية، وقال نائب أمين عام حزب جبهة العمل الإسلامي، علي أبو السكر، في تعليقه على المنع إنه قرار «سلبي وغير حكيم، ومدروس».

وشن النائب الأسبق ليث شبيلات، هجوماً لاذعاً على جماعة الإخوان متهماً إياها بالخنوع والذل، والبحث عن كرسي النيابة بأي ثمن، بسبب إصرارهم على المشاركة في الانتخابات النيابية المقبلة.

وكتب الشبيلات على صفحته على فيس بوك منشورا قال فيه «أيها الإخوان المس.. المصلحون زعماً!»، رافضاً صفة المسلمين، تاركاً كلمة المسلمين منقوصةً، في اتهام قاس، ربما لم يطلقه الشبيلات على أحد من قبل.

     
 

كيف تقيم الأداء العربي في أولمبياد ريو؟

جيد
عادي
سيء