• السبت 29 صفر 1439هـ - 18 نوفمبر 2017م

سكان ببرج لندن المحترق يواجهون خطر الترحيل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 09 يوليو 2017

الاتحاد نت

 

كشفت صحيفة (الإندبندنت) البريطانية أن رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي نكثت وعودها بعدم إجراء عملية للوضع القانوني للمهاجرين الذين كانوا يقطنون في برج جرينفيل الذي احترق الشهر الماضي.

وكانت ماي قالت أمام البرلمان الشهر الماضي إن الحكومة لن تستغل المأساة كمبرر لإجراء فحص قانوني للضحايا، لكن أكد وزراء أن من يرغب من الناجين في الحصول على مساعدات يجب أن يجري عملية تسجيل في مكاتب وزارة الداخلية وأن يخضع لقوانين الهجرة الطبيعية بعد 12 شهراً من الآن، وهو ما قد يهدد مستقبل الكثير من الناجين من الحادث في بريطانيا.

وقالت الشرطة إنها انتشلت 87 جثة من المبنى الذي احترق بكامله حتى الآن. وكان يقطن به مئات الأشخاص الكثير منهم مسلمون ومهاجرون.

وعبر ناشطون عن مخاوفهم من أن الضحايا قد يمتنعون عن طلب المساعدة خوفاً من المساءلة بشأن وضعهم القانوني كمهاجرين، ووصف حزب العمال المعارض نهج الحكومة بأنه «بشع». ... المزيد