• الأحد 10 شوال 1439هـ - 24 يونيو 2018م

بنزيمة وبيل.. «ثأر» الثنائي غير المحبوب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 28 مايو 2018

كييف (أ ف ب)

ثأر كل من ثنائي ريال مدريد، الفرنسي كريم بنزيمة والويلزي جاريث بيل على طريقتهما الخاصة، فكانا بطلي المباراة النهائية من دوري أبطال أوروبا ضد ليفربول، ليقودا فريقهما إلى إحراز لقبه الثالث توالياً والثالث عشر في تاريخه. وافتتح بنزيمة التسجيل بهدية من حارس ليفربول الألماني لوريس كاريوس مطلع الشوط الثاني، قبل أن يضيف بيل بعد دقائق قليلة من دخوله احتياطياً ثنائية بينها أحد أجمل الأهداف في تاريخ المسابقة، ليمنح فريقه اللقب القاري، عندما سدد كرة خلفية رائعة عجز عن التصدي لها كاريوس.

ولا يحظى اللاعبان بالرضا من قبل جمهور ريال مدريد الذي طالما أطلق صفارات الاستهجان تجاههما، لكنهما قالا كلمتهما في المباراة النهائية.

ومرة جديدة، بدأ بيل المباراة احتياطياً، كما كانت الحال العام الماضي في المباراة النهائية في ويلز مسقط رأسه ضد يوفنتوس الإيطالي، قبل أن يشارك في الدقيقة 77.

أما هذه المرة فشارك بيل في وقت أبكر، بدلاً من إيسكو في الدقيقة 61، وبعد ثلاث دقائق سجل أحد أجمل الأهداف في تاريخ المسابقة القارية الأهم، ليمنح التقدم مجدداً لفريقه بعد أن نجح السنغالي ساديو ماني في إدراك التعادل لليفربول من مسافة قريبة.

ولم يكتف بيل بذلك، بل نجح في حسم النتيجة نهائياً في مصلحة فريقه، عندما سدد بيسراه كرة قوية أفلتت من بين يدي كاريوس لتتهادى داخل الشباك قبل نهاية المباراة بسبع دقائق. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا