• السبت 08 ذي القعدة 1439هـ - 21 يوليو 2018م

في كلمته ضمن تقرير المدينة العالمية للخدمات الإنسانية

محمد بن راشد: نسعى لتحويل حب الخير إلى عمل مؤسسي مستدام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 28 مايو 2018

سامي عبد الرؤوف (دبي)

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، أن التسامح ليس فقط كلمة نتغنى بها، بل لابد أن يكون لها مؤشرات ودراسات وسياسات وترسيخ سلوكي في مجتمعنا لنصون مستقبله ونحافظ على مكتسبات حاضره.

وقال سموه، في كلمة لتقرير المدينة العالمية للخدمات الإنسانية 2017، الذي أطلقته المدينة رسمياً تحت عنوان «معاً لأجل الإنسانية»: «نحن لا يمكن أن نحيا ونرتقي إلا بالأمل، وإذا فرطنا بالأمل نكون قد فرطنا بالمستقبل وبأي فرصة لنا لاستعادة مجد أمتنا العربية».

وأضاف سموه: «نسعى لتحويل حب الخير إلى عمل مؤسسي مستدام وتغيير مجتمعي ملموس وفرق حقيقي في حياة الناس».

من جهتها، قالت حرم صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، سمو الأميرة هيا بنت الحسين، رئيس مجلس إدارة المدينة العالمية للخدمات الإنسانية بدبي: «لقد شهدنا خلال العام 2017 الكثير من التحديات على صعيد العمل الإنساني، وفي ذات الوقت شهدت المدينة نفسها العديد من التغيرات الداخلية والفرص المتجددة».

وأضافت سموها: «قمنا خلال العام الماضي بتسيير 20 شحنة جوية وشحنتين بحريتين محملة بأكثر من 3.893 طناً مترياً من المعونات الإنسانية بقيمة 18 مليون دولار أميركي، والتي ساهمت في تخفيف معاناة السكان المنكوبين في 12 دولة، من بينها بنغلاديش وهايتي وسيراليون والصومال والعراق». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا