• الاثنين 04 شوال 1439هـ - 18 يونيو 2018م

«بروكسل للبحوث» ينظم مؤتمراً حول دور إيران التخريبي ومصير الاتفاق النووي في 5 يونيو

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 28 مايو 2018

بروكسل (الاتحاد)

يعقد مركز بروكسل للبحوث وحقوق الإنسان مؤتمراً بعنوان «دور إيران في شرق أوسط مضطرب: هيكلة استجابة جديدة من الاتحاد الأوروبي» في مقر الاتحاد الأوروبي بالعاصمة البلجيكية بروكسل في الخامس من شهر يونيو المقبل، ويناقش المؤتمر دور إيران ومصير الاتفاق النووي. وسيناقش هذا المؤتمر تجاوزات إيران المتعددة ودورها الأساسي في الحروب بالوكالة والتدخل في شؤون الآخرين والتي تزعزع استقرار الشرق الأوسط وانتهاكات إيران فيما يتعلق بحقوق الإنسان في الداخل الإيراني من قمع الناشطين والإخفاء القسري والإعدامات خارج القانون والتمييز العرقي والعنصري والاعتداءات على الحريات المدنية وحقوق المرأة ودور إيران في أزمة الاتفاق النووي وآليات تنفيذه، وذلك لما للملف من أهمية قصوى للبرلمان الأوروبي ودول الاتحاد ودول المنطقة. ويهدف المؤتمر إلى تشكيل موقف أوروبي جديد تجاه هذه الأزمات ولمنع إيران من امتلاك سلاح نووي يهدد أمن دول الجوار والسلم والأمن العالميين، ولحماية المصالح الأوروبية من خلال موقف أوروبي يتم بناؤه على كل هذه المعطيات.

وقال منظمو المؤتمر، إنه «لا تزال الأسئلة المتعلقة بالتزام إيران بشروط الصفقة قائمة، بدلاً من إصلاح الوضع الداخلي وبناء علاقة بناءة أكثر مع الغرب أو الجيران في الشرق الأوسط، أعطت الاتفاقية إيران مزيداً من النفوذ في التدخل في المنطقة من خلال وكلائها الدائمين، مثل (حزب الله)، والنظام السوري والميليشيات الشيعية في كل من اليمن والعراق».

ومن المنتظر أن يخرج المؤتمر بتوصيات قوية من شأنها إحداث تغيير في الموقف الأوروبي الحالي تجاه القضايا المتعلقة بالاتفاق النووي والتجاوزات الأخرى لإيران فيما يتعلق بمنظومة حقوق الإنسان والإعدام خارج القانون والإخفاء القسري للمعارضين وحقوق المرأة والتمييز العنصري بخصوص الأقليات، إضافة إلى محاولات إيران زعزعة استقرار دول الجوار من خلال الحرب بالوكالة التي تمارسها طهران بواسطة دعم الميليشيات والخارجين عن الشرعية.